15.تموز.2020 أخبار سورية

أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام اليوم الأربعاء 15 يوليو/ تمّوز، عن تسجيل 19 إصابة جديدة بفايروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات المعلن عنها في مناطق سيطرة النظام إلى 458 إصابة.

كما كشفت الوزارة في بيان أوردته عبر صفحتها الرسمية عن شفاء حالتين من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا ما يرفع عدد المتعافين من الفيروس إلى 140 حالة وسجلت وفاة ليرتفع عدد الوفيات بالفيروس إلى 22 حالة.

وأعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام أمس الثلاثاء عن تسجيل 22 إصابة جديدة بفايروس كورونا وذلك في بيانات باتت متكررة بشكل شبه يومي.

ونشرت صحة النظام أمس ما قالت إنها بيانات لتّوزيع الجغرافي لإصابات وحالات الشفاء والوفاة التي غابت عنها محافظات حمص وطرطوس واللاذقية والسويداء بالرغم من تأكيد منشورات لمصادر إعلامية موالية تسجيل إصابات بالفايروس ضمن هذه المحافظات.

وبحسب بيان الصحة فإن توزيع الإصابات بكورونا 9 في دمشق ومثلها في ريفها و 3 في القنيطرة وإصابة واحدة في حماة، فيما توفيت حالتين بدمشق وسجل ريفها حالتي شفاء، في حين يظهر الإحصاء الكلي للإصابات غياب الأعداد الصادرة عن الإعلام الموالي.

في حين تشهد المواقع والصفحات الموالية والداعمة للنظام حالة من التخبط التي تعد من سمات القطاع الإعلامي التابع للنظام فيما نتج التخبط الأخير عن الإعلان عن ارتفاع حصيلة كورونا في كلاً من العاصمة السوريّة دمشق ومحافظة حمص وحلب وغيرها دون الكشف رسمياً عن تلك الإصابات من قبل صحة النظام.

يشار إلى أنّ وزارة الصحة التابعة للنظام أخذت منحى تصاعدي في الإعلان اليومي عن إصابات جديدة بفايروس "كورونا"، تزامناً مع دخول قانون قيصر حيز التنفيذ، في وقت تلاشت إجراءات الوقاية المزعومة مع إعادة الدوام الرسمي للموظفين والطلاب وافتتاح الأسواق والأماكن العامة وغيرها في مناطق سيطرة النظام.

15.تموز.2020 أخبار سورية

عاودت الليرة السوريّة انهيارها أمام الدولار اليوم الأربعاء بعد أن شهدت تحسناً ملحوظاً أمس سعر الصرف مقابل الدولار، حيث انخفض سعر تداول الدولار في الأسواق السورية بنسب متقاربة في عموم المحافظات السورية.

وسجل سعر صرف الدولار في العاصمة السوريّة دمشق تراجع بنسبة 2.58%، حيث سجل سعر الشراء 2230 والمبيع 2270 ليرة للدولار الواحد، بمدى يومي يتراوح بين 2270 و 2330 ليرة.

في حين ارتفع اليورو في العاصمة دمشق بقيمة 80 ليرة، ليصبح ما بين 2600 ليرة شراء  و2660 ليرة مبيع، كما ارتفعت التركية 10 ليرات سورية، لتصبح ما بين 330 ليرة شراء و 340 ليرة مبيع.

وفي حلب شهدت بلغ سعر الصرف تدهور بنسبة قدرها 2.6%، مقارنة بإغلاق أمس وبلغ سعر شراء الدولار 2220 والمبيع 2250 ليرة للدولار الواحد، بمدى يومي يتراوح بين 2250 و 2310 ليرة.

وفي الشمال السوري بلغ سعر صرف الدولار في تداولات اليوم شراء 2190 والمبيع 2210 ليرة للدولار الواحد، بمدى يومي يتراوح بين 2210 و 2275 ليرة.

وفي تل أبيض بالمنطقة الشرقية، ارتفع الدولار، 30 ليرة، ليصبح ما بين 2250 ليرة شراءً، و2275 ليرة مبيعاً. فيما تراوحت التركية ما بين 323 ليرة سورية شراءً، و328 ليرة سورية مبيعاً.

ويشكل هذا الانهيار الاقتصادي المتجدد الذي يتفاقم عوائق جديدة تضاف إلى مصاعب الحياة اليومية والمعيشية للسكان في الشمال السوري لا سيّما النازحين مع انخفاض قيمة العملة المنهارة وسط انعدام لفرص العمل، وغياب القدرة الشرائية عن معظم السكان.

وأبقى المصرف المركزي على ثبات نشراته للمصارف والبنوك الخاصة، والتدخل لسعر 1250 ليرة للدولار الواحد، و1414 ليرة لليورو، بالإضافة لـ 1250 ليرة لسعر الحوالات الخارجية واستيراد المواد الأساسية.

بدورها خفّضت جمعية الصاغة بدمشق، تسعيرة غرام الذهب عيار الـ 21 قيراط، 1500 ليرة وبلغ سعر غرام الـ 21 قيراط، 106500 ل.س مبيع، وبلغ سعر غرام الـ 18 قيراط،  91286 ل.س مبيع، بحسب نشرة الجمعية اليوم الأربعاء.

أعلنت المؤسسة العامة للمناطق الحرة عن مزايدة قريبة لاستثمار الاسواق الحرة التابعة لها في سبعة من المنافذ الحدودية البرية الجوية والبحرية وذلك لمدة حددتها المؤسسة بسنوات خمس وبالعملة الصعبة حصراً.

وطلبت الوزارة ذاتها في بيان منفصل توجيه جهاز حماية المستهلك الى ضرورة تشديد الرقابة وبشكل مكثف على باعة لحوم الابقار والعجول المطروحة بالأسواق للتأكد من نظامية ذبحها ضمن المسالخ المعتمدة، وذلك بعد فرض مبالغ مالية على ترخيصها مع اقتراب عيد الأضحى.

وأعلنت وزارة التجارة الداخلية عن ضبط معمل معكرونة في ريف دمشق بداخله كمية 10 أطنان و60 كغ من القمح المحلي يقوم صاحبه بطحنها واستخدامها في صناعة المعكرونة.

وكشفت وسائل إعلام لبنانية عن إحالة مواطن سوري إلى القضاء المختص من قبل "قيادة الجيش اللبناني" لتأليفه عصابة مؤلفة من ثلاثة أشخاص لتهريب أموال بالدولار الأمريكي إلى داخل الأراضي السورية.

وبحسب بيان مؤسسة الحبوب السورية فإن إجمالي الكميات المسوقة من القمح حتى الآن إلى مؤسسة الحبوب تجاوز الـ651 ألف طن ، فيما بلغت المساحات المزروعة من مادة الشعير أكثر من مليون و 349 ألف هكتار.

في حين شغل مجلس الوزراء التابع للنظام مع اتحاد غرف السياحة بحث تعديل الضوابط الناظمة لعمل الاتحاد ومكاتب السياحة والسفر والموافقة المبدئية للاتحاد على استثمار استراحات نموذجية على المحاور الطرقية الرئيسية لتقديم الخدمات السياحية، مع التأكيد على تشغيل منشآت السياحة الموسمية على مدار العام، وفق بيان رسمي.

وكانت المؤسسة السورية للتجارة قالت إنها ستوقف توزيع الرز المدعوم عبر البطاقة الذكية هذا الشهر وذلك بسبب تهرب مستوردي هذه المادة من التزاماتهم وعدم مراعاتهم العقود المبرمة مع المؤسسة، حسب وصفها.

هذا وسجلت أسعار الذهب انخفاض عالمي بعد أن سجلت مستويات قياسية، حيث تجاوز سعر الأونصة مستوى 1800 دولار، وهو أعلى مستوى منذ العام 2011 وجاء الارتفاع في ظل مخاوف من حدوث موجة ثانية من فيروس كورونا والتي من الممكن أن تؤثر على الأنشطة الاقتصادية في مختلف دول العالم، بحسب مواقع اقتصادية.

يشار إلى أنّ التحسن "النسبي" في سعر تداول الدولار مؤخراً، بنسبة متفاوتة لم ينعكس على الأسعار والمعيشية التي تشهد ارتفاعاً كبيراً لا سيّما مع استمرار حالة التذبذب لليرة المنهارة وعجز النظام الوصول إلى حلول ملائمة لواقع الحال المزري، فيما تلقي قرارات النظام العشوائية بظلالها في استمرار حالة الركود الاقتصادي في الأسواق مع غياب القدرة الشرائية.

15.تموز.2020 أخبار سورية

أصدرت جهات تعليمية وفعاليات محلية في مناطق ريف دير الزور، بيانا أعربت من خلاله عن رفضها لما ورد في المنهاج الدراسي الجديد الذي طرحته الإدارة الذاتية الكردية في مناطق سيطرتها شمال شرق البلاد.

ونشرت شبكة "فرات بوست" اليوم الأربعاء 15 تمّوز/ يوليو البيان الصادر عن المعلمين في قرية "أبو حردوب" في ريف دير الزور الشرقي، رفضوا من خلاله المنهاج الدراسي الجديد وفقاً لما ورد في نص البيان.

واستهل نص البيان بالتعريف بالقائمين عليه مشيراً إلى أنّ مدرسو أهالي "أبو حردوب" ذكوراً وإناثاً من معلمين وإداريين ومشرفين وأولياء الأمور يرفضون رفضاً قاطعاً المنهاج الدراسي الذي أصدرته "الإدارة الذاتية"، مشدداً على عدم السماح بتعليم أبنائهم هذه المناهج التي تروج وتهدف لأمور تخالف معتقداتنا وأعرافنا وشرعنا وتدعوا للانحلال الأخلاقي.

وأشار إلى أنّ فكر الأطفال هو خط أحمر ولم يسمحوا لأيّ كان أن يسمم هذه العقول بأفكار تدعوا للإلحاد وتنسف الأصول والأعراف، كما دعوا كل شريف وكل من يرفض الانحطاط أكثر من ذلك من مسؤولين وممثلي عربان أن يقفوا وقفة واحدة تضع حدا لهذه المهزلة التي يكتبها التاريخ ولا تجعلوها صفحة سوداء في تاريخكم الحاضر واقتدوا بأجدادكم المسلمين الأوائل الذين كتبت حروفهم من ذهب، وفق نص البيان.

يأتي ذلك وسط دعوات من المعلمين والمجمعات التربوية والتعليمية بالعدول عن القرار الأخير تزامن ذلك مع نشر صور تظهر مدرسين منددين بمنهاج "قسد" الجديد الذي تحاول فرضه الأمر الذي يكشف عن سعي الميليشيات لطمس الهوية العربية والإسلامية للمنطقة، كما وردت تلك المطالب في فيديو لمعلمين من مدينة الشحيل، بثته شبكة "الخابور" المحلية.

هذا وسبق أن أثار منهاج دراسي جديد طرحته "الإدارة الذاتية" في مناطق سيطرتها شمال شرق البلاد جدلاً واسعاً وسط استياء كبير لدى أهالي المنطقة الشرقية، يأتي ذلك بعد أن تناقلت صفحات محلية صوراً تظهر أجزاء من المنهاج الدراسي المفروض مؤخراً في ظلِّ التعبير عن الرفض له لما يحتويه من معلومات تاريخية وجغرافية مزيفة.

ويرى مراقبون أن المنهاج الجديد يعد محاولة أدلجة وتغيير في المعتقدات والتسهيل من الإنحلال الأخلاقي من خلال منهاج ميليشيا قسد الجديد الذي يحوي على فقرات تمس بالدين الإسلامي، وإضافة مادة تدرس لجميع المراحل تشجع على الإنحلال الأخلاقي والشذوذ، ما زاد من ردود الفعل الرافضة للمنهاج.

ويكشف المنهاج عن إلغاء العديد من الفقرات في مادة التاريخ التي تتحدث عن مراحل تاريخية مفصلية وهامة كالعصرين الأموي والعباسي وغيرها، وتسليط الضوء على أحداث القامشلي عام 2004 وتأريخها كبداية للثورة السورية، ومسميات أخرى غير دقيقة ضمن المنهاج الجديد.

في حين تضمن المنهاج المطروح مادة الثقافة والأخلاق أو معتقدات الشعوب وهي بديلة للتربية الإسلامية، وتناقش الديانات الزرادشتية والإيزيدية وبعض الديانات الأخرى التي تُقدس الطبيعة وتشجع على الإلحاد كذلك، حيث ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالمنهاج الجديد.

وكانت الإدارة الذاتية قد أغلقت في شهر يونيو/ حزيران في عام 2016، معاهد التعليم الخاصة في مناطق سيطرتها، وتوعدت بمساءلة المدرسين الذين يعطون دروساً خصوصية في المنازل، واتبعت إجراءات تهدف إلى تكريس فكرة الانفصال عن أرض الواقع، وفق مصادر محلية.

15.تموز.2020 أخبار سورية

أودى انفجاران متزامنان في منطقتين مختلفتين اليوم الأربعاء 15 يوليو/ تمّوز، بحياة سيدة شمال مدينة الباب بريف حلب الشرقي، إلى جانب شاب لقي حتفه بانفجار مماثل جنوب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

وقالت مصادر محلية إن الانفجار وقع أثناء عمل السيدة "إيمان إبراهيم المواس" في قطاف نبات "الشفلح" في قرية "الشيخ ناصر" شمال مدينة الباب بريف حلب الشرقي، ما أدى لوفاتها.

ولفتت المصادر إلى أنّ المنطقة التي وقعت فيها الحادثة تعد من بين خطوط التماس بين فصائل الثوار من جهة وبين ميليشيات "قسد" من جهة أخرى التي عادةً ما تزرع فيها الألغام والمتفجرات، إلى جانب مخلفات تنظيم "داعش" الذي فرض سيطرته على المدينة بوقت سابق.

وتزامن ذلك مع استشهاد مدني يرعي الأغنام بانفجار لغم أرضي على طريق "جنديرس" بالقرب من مدرسة الكوموندس بريف مدينة عفرين الجنوبي، من مخلفات الأحزاب الكردية الانفصالية في المنطقة التي تستهدف أمنها واستقرارها كلما سنحت الفرصة.

وكان الجيش التركي قد أعلن بتاريخ الرابع والعشرين من شهر آب/ أغسطس 2016 عن بدء عملية درع الفرات بهدف دعم الجيش السوري الحر وإبعاد تنظيم الدولة عن الحدود التركية وإيقاف تمدد حزب الاتحاد الديمقراطي غربي نهر الفرات باتجاه مدينة عفرين التي جرى تحريرها خلال عملية عسكرية مماثلة أطلق عليها اسم "غصن الزيتون" في عام 2018 شمال حلب.

15.تموز.2020 أخبار سورية

أعلن فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية توثيق أكثر من (250) طفل فلسطيني قضوا خلال أحداث الحرب في سوريا.

ولفتت المجموعة إلى أن القصف والقنص والاشتباكات والحصار والغرق بقوارب الموت من أبرز الأسباب التي أدت إلى قضاء الأطفال من اللاجئين الفلسطينيين السوريين، وتشير الإحصاءات إلى أن (70) طفلاً قضوا إثر الحصار المشدد الذي يفرضه النظام السوري ومجموعات الجبهة الشعبية – القيادة العامة على مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق.

ووثقت المجموعة (48) طفلاً معتقلاً في سجون النظام السوري لا يزال يتكتم على مصيرهم، وضحيتين قضيا تحت التعذيب في أفرع الأمن السوري.

ويعاني آلاف الأطفال الفلسطينييين من نزوح وتهجير متواصل، مما جعلهم عرضة للانتهاكات والتسرب من التعليم ولجوئهم للعمل لإعانة عائلاتهم، واستغلال أرباب العمل، والتجنيد من طرفي الصراع في سورية.

وأكدت المجموعة إلى أن الحرب ونتائجها أثرت بشكل سلبي وكبير على الحياة النفسية لأطفال اللاجئين الفلسطينيين حتى ممن هاجر خارج سورية، فالكثير منهم يعاني من الاكتئاب والقلق واضطرابات نفسية ما بعد الصدمة والخوف، ومنهم انطبعت في ذهنه ما حدث مع عائلته من تدمير منزلهم وهجرتهم لمكان آخر.

15.تموز.2020 أخبار سورية

نال الباحث الياباني "إيتشيكو يامادا" درجة الماجستير من جامعة طوكيو بتخصص دراسات الإبادة الجماعية بأطروحة بعنوان (دراسة حول آلية الإبادة الجماعية في إطار المفهوم الأوسع - قضية أعمال الإبادة ضد المدنيين في الثورة السورية)، بعد ثلاث سنوات من العمل والبحث المضني.

وذكر إيتشيكو أن هذه الدراسة "تلقي الضوء على الجانب الإنساني لما يجري في سوريا، وليس تحليلَ البيانات فقط"، مضيفاً أنه :"لا أعتبر رسالة التخرج هذه مجرد بحثاً، وإنَّما هي شكل من أشكالِ المقاومةِ ضدَّ أسوأ أنواع المجرمين في العالم، ضد الإفلات من العقاب، ضد سقوط إنسانيتنا".

وتخلص الدراسة التي أعدها الباحث الياباني إلى أن "ما حدث في سوريا وفي سجونِ النظامِ السوريّ بشكل خاص ليس مجرد انتهاكات جماعية لحقوق الإنسان، و ليس عنفاً روتينياً يحدث عادةً في مناطقِ الحروبِ والنزاعاتِ، ولكنَّه عملاً ممنهجاً ومتعمداً للإبادةِ بنية مقصودة عن طريق سلسلة من التعليمات الواضحة من القيادات العليا".

وقال الباحث: "لقد تعلمت من كل الناجين الذين قابلتهم دروساً في معنى أن تكون إنسانًا وأهمية العيش بكرامة، فأنا أرى فيكم الأمل لهذا العالم المنهار".

وجاء في رسالة التخرج أن "صياغة هذه الرسالة والقيام بالبحث أصعبُ مما كنتُ أتخيله. فالقيام بالمقابلات مع الناجين من الأسر أو عائلاتهم التي يمكن أن تفتحَ جراحهم و فحص صور التعذيب وحالة السجون كل ذلك جعلني حزينا مكتئبًا وتساءلتُ كيف يمكن للإنسان أن يكون سيئاً وظالماً لهذه الدرجة، ومع ذلك كان الجزء الأكثر إيلاماًّ هو حقيقة أنَّ النَّاس يموتون في سجون سوريا تزامنا مع كتابة هذه الأطروحة".

ويضيف "في عام 2017 قمت بتأسيس منظمة إنسانية باسم ( Stand with Syria Japan-SSJ ) استجابة للأزمة في سوريا فشعرنا بالثقة حيال ما قمنا به لبرهة من الزمن لما حققناه من نتائج. ولكن بنفس الوقت الذي كنا نشعر بالرضى حيال ما قدمناه من النتائج تعرض شباناً مثلي للتعذيب الشديد حتى الموت، شباناً لم أستطع إنقاذ أي منهم. فأعود لشعوري بالأسف تجاههم، وهذه الحقيقة تطاردني إلى الأبد لذا أعتقد أن قيامي بهذا البحث كان وسيلة للتكفير عن ذنبي".

وختم رسالته بالقول: "أعرف أنَّه لا يمكن لبحثي إنقاذ بقية المعتقلين أو تغيير الوضع بشكل كبير في سوريا ولكني قد أنجزت أفضل شيء في حياتي على الأقل. فإذا شعر أولئك الذين سوف يقرأون بحثي ولو بجزء ضئيل من معاناة الضحايا وأصبحوا شهودًا حقيقيين لتاريخ هؤلاء الرجال والنساء الشجعان الذين ضحوا بكل شيء من أجل التحرر، عندها أكون قد ساهمت في مستقبل أكثر عدلاً وإشراقًا للجميع".

15.تموز.2020 أخبار سورية

كشفت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، الثلاثاء، عن وساطات روسية لحل الأزمة بين النظام السوري، ورجل الأعمال رامي مخلوف، لافتة إلى أن النظام يعيش تحت وطأة الضغوط الاقتصادية التي تزداد حدتها، منذ بداية العام الماضي، بسبب سلسلة العقوبات الغربية والأمريكية المفروضة عليه.

ولفتت الصحيفة إلى تصريحات لرئيس الجهاز المركزي السوري للرقابة المالية بالنظام السوري، محمد برق، التي قال فيها، إن "قيمة المبالغ التي اختلست من المال العام تجاوزت الـ5.8 مليار ليرة"، وأن "المبالغ المستردة وصلت إلى 1.5 مليار ليرة".

وكشفت الصحيفة، عن محاولة وساطة روسية بين مخلوف وفريق بشار الأسد وزوجته أسماء، بعد تفاقم التوتر بينهما في الآونة الأخيرة، وذكرت أن مخلوف، اتهم أسماء الأسد، بوقوفها خلف قرار تصفيته ماليا، لافتة إلى أنه "ما زال في منزله بمنطقة يعفور غرب دمشق، وهو ممنوع من الخروج منه".

ولفتت "الأخبار"، إلى أن الوساطة الروسية، تقضي بإحصاء كامل أملاك وأموال مخلوف خارج سوريا، على أن يتسلمها النظام السوري، عبر شبكات من رجال أعمال متعاونين معه، ثم يتم بيعها وتنقل الأموال إلى الداخل، مقابل التعهد بسلامة مخلوف وعائلته، وتأمين خروجهم من سوريا، إذا أرادوا ذلك.

ونقلت عن مصادر، أن "التسوية كانت قريبة جدا (..)، وقد وافق عليها الطرفان إلا أنها فشلت في اللحظات الأخيرة، لأسباب غير معلومة"، وأشارت المصادر، إلى أن "مخلوف تراجع عن لغة التهديد والتصعيد، وبدا في الفترة الأخيرة خائفا أكثر، ومنذ نحو أسبوعين كان قد توقف عن تناول الطعام لعدة أيام، معللا ذلك بالخوف من تسميمه".

وذكرت، أن مخلوف، خرج الأسبوع الماضي بعد فشل الوساطة، في منشور جديد على "فيسبوك"، قال فيه إن النظام "ألقى الحجز على كل شركاته وكل حساباته وعلى كل ممتلكاته، إضافة إلى إغلاق شركات تمويل صغيرة، كشركة نور".

ونوهت إلى أن لهجة مخلوف باتت منخفضة عما سبقها، ما يعزز الحديث عن خوفه المتزايد، وتأكده من جدية النظام السوري في مساعيه.

هذا وتزايدت التهديدات المتبادلة بين نظام الأسد ومخلوف تتصاعد في الآونة الأخيرة وتزايدت بعد ظهور مخلوف متحدثاً للمرة الثالثة عما وصفها بأنها تهديدات جديدة للضغط عليه والتنازل عن العديد من الممتلكات ما أشعل سجالاً مستمراً بين الطرفين فيما تحولت التهديدات لظاهرة من السجال بين مخلوف ونظام الأسد.

15.تموز.2020 أخبار سورية

أدان منسقو استجابة سوريا عمليات التصعيد الأخيرة وطالب كافة الجهات المعنية بالشأن السوري العمل على إيقافها والسماح للمدنيين بالعودة إلى مناطقهم والاستقرار بها وحذر من عودة العمليات العسكرية إلى المنطقة وزيادة معاناة المدنيين.

وقال فريق منسقو استجابة سوريا في بيان اليوم، إنه وفي خرق جديد لاتفاق وقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا بتاريخ الخامس من شهر آذار 2020، قامت طائرات حربية روسية باستهداف عدد من المناطق في ريف إدلب الجنوبي وريف اللاذقية الشمالي، إضافة إلى مئات الخروقات من قبل قوات النظام السوري والميليشيات المتحالفة معه التي وثقها منسقو استجابة سوريا في المنطقة منذ بدء الاتفاق.

ولفت إلى توثيق الفرق الميدانية التابعة له، 23 خرقا للاتفاق خلال الـ24 ساعة الماضية متضمنة الاستهداف الأرضي والطائرات الحربية،كما سببت عملية التصعيد الأخيرة من قبل الطائرات الحربية الروسية إلى حركة نزوح لعشرات العائلات العائدة من مناطق النزوح إلى القرى والبلدات بريف إدلب الجنوبي.

وكرر التأكيد على أن المنطقة غير قادرة على استيعاب أي حركة نزوح جديدة، وخاصة في ظل التسارع في انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19 وعدم قدرة المخيمات على مواجهة انتشار أي إصابة ضمنها.

وكانت شنت طائرات حربية روسية بالتزامن مع قصف صاروخي من طرف النظام، يوم أمس، عدة غارات جوية عنيفة على قرى وبلدات عدة في جبل الزاوية "بينين وكفرعويد وسفوهن"، بالتزامن مع قصف صاروخي على مدينة أريحا، سبب سقوط شهداء وجرحى بين المدنيين، على خلفية تعرض دورية روسية تركية لاستهداف بعربة مفخخة.

15.تموز.2020 أخبار سورية

واصلت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، عمليات التجنيد الإجباري في صفوفها مستهدفةً فئة الأطفال لا سيّما الفتيات والقاصرات حيث وثّق نشطاء محليين اختطاف طفلتين بهدف تجنيدهن إجبارياً من مدينة "عين العرب" بريف حلب الشرقي.

وقالت شبكة "فرات بوست"، إن ميليشيات مسلحة تتبع للأحزاب الانفصالية ضمن صفوف قسد اختطفت الطفلة "غزال محمد مصطفى عيسو" التي تبلغ من العمر 15 عاماً إلى جانب الطفلة "أحلام مسلم حسين" ذات الـ 16 عاماً وهن أبناء قرية سفتك التابعة لمدينة "عين العرب - كوباني"، شمال حلب.

وأكدت المصادر أن الطفلتين جرى اختطافهن بهدف التجنيد الإجباري ، وأشارت إلى ظهور أمهات الأطفال بتسجيل مصور طالبن فيه بإعادة ابنتيهما وأكدن فيه أن مكان الأطفال المدرسة و ليس ساحات القتال، الأمر الذي تتجاهله قسد، على الرغم من توقيعها خطة عمل مع الأمم المتحدة لإنهاء تجنيد الأطفال العام الماضي.

وسبق أن اختطفت دورية تابعة لميليشيا "ب ي د" الطفلة "لينا عبد الباقي خلف" البالغة من العمر 14 عاماً، من قرية "تل كرم" بريف الحسكة، بهدف تنجيدها في صفوفها إلى جانب الطفلة "رونيدا داري" البالغة من العمر 12 سنة التي جرى اختطافها من بلدة "عامودا" شمال الحسكة.

هذا ولا تزال ميليشيا "ب ي د" تحتفظ بأطفال مختطفين لديها وتزج بهم في الخطوط الأولى بالمعارك، وتختطف أطفالاً جدد كما الحال مع "غزال مصطفى وأحلام حسين" رغم توقيعها على خطة عمل مع الأمم المتحدة، لإنهاء تجنيد الأطفال بصفوفها.

وسبق أنّ وثقت جهات حقوقية زيادة وتيرة تجنيد الميليشيات الانفصالية للأطفال بشكل مضاعف في الأونة الأخيرة وأشارت إلى استهداف "قسد" لأطفال النازحين في المخيمات بغية تجنيدهم الإجباري في صفوف قواتها تحت مسمى "الدفاع الذاتي".

يأتي ذلك في وقت تواصل ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية لا سيّما الوحدات الشعبية ووحدات حماية المرأة، إجبار القاصرين على الالتحاق في صفوف قواتها رغم نفيها المتكرر لتقارير حقوقية صدرت مؤخراً تدين "قسد" بتجنيد القاصرين وزجهم في المعارك والمعسكرات التابعة لها.

15.تموز.2020 أخبار سورية

انتقد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني، نوربرت روتغن، الاتفاق على مساعدات محدودة لسوريا في مجلس الأمن، في وقت كان الاتحاد الأوروبي، أعرب عن "قلقه العميق" حيال خطوة الأمم المتحدة إغلاق إحدى نقطتي العبور المخصصة لإدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا.

ونقلت صحيفة "فيلت" الألمانية عن السياسي المنتمي للحزب المسيحي الديمقراطي في تصريحات قوله إن "فشل الغرب على كافة الأصعدة"، وقال: "هذا الفشل يتمثل في انسحاب الولايات المتحدة، وما تبعه من فراغ تملأه روسيا بسرور، ويتمثل في الغياب التام لإرادة الأوروبيين في تمثيل مصالحهم في المنطقة... سيبحث النازحون عبر تركيا عن الحماية لدينا".

من جهته، قال وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، ومفوض إدارة الأزمات يانيز لينارسيتش، إن الترخيص لمعبر واحد قد يعوق إيصال المساعدات الإنسانية.

وأضافا في بيان مشترك: "ما يثير القلق العميق أن القرار الذي تم تبنيه بعد استخدام متكرر لحق النقض من قبل روسيا والصين، يسمح بنقطة عبور واحدة فقط من نقطتي العبور اللتين كانتا متاحتين سابقاً للأمم المتحدة".

واعتبرا أن "المقاربة غير البناءة لبعض الأعضاء في مجلس الأمن الدولي أمر مؤسف للغاية، في وقت لم تكن فيه الحاجات أكبر من الآن مع تفشي فيروس (كورونا)".

وأجري التصويت بالمجلس مساء السبت على مقترح لقرار ألماني - بلجيكي ينص على فتح معبر واحد فقط على الحدود بين تركيا وشمال سوريا، لمدة اثني عشر شهراً لمرور المساعدات، وحاز المقترح على أغلبية الأصوات.

ويتوافق القرار بالصورة التي صدر بها مع مطالب روسيا الحليفة للنظام؛ حيث كانت مقترحات عدة من الجانب الألماني طرحت بفتح معبرين، إلا أن روسيا والصين أحبطتا هذا الاقتراح باستخدام قرار حق النقض (فيتو) ضد مشروع القرار.

ومع الموافقة على المشروع الألماني والبلجيكي السبت، تم إبقاء معبر باب الهوى على الحدود مع تركيا في شمال غربي سوريا لإدخال المساعدات لمدة عام، حتى 10 يوليو (تموز) 2021.