25.آب.2019 أخبار سورية

نفى مسؤول إيراني، اليوم الأحد، ان تكون الضربات الإسرائيلية قرب دمشق يوم أمس، قد استهدفت مواقع إيرانية هناك، مهدداً تل أبيب وواشنطن بالرد على تصرفاتهما في سوريا والعراق.

وقال أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي، في تصريح صحفي، إن مزاعم تل أبيب بشأن غاراتها الأخيرة على إيران كاذبة ولا صحة لها، مشددا على أن إسرائيل والولايات المتحدة لا تملكان الجرأة والقوة لمهاجمة المواقع الإيرانية، ولم يلحق أي ضرر بمراكز المستشارين الإيرانيين في سوريا جراء غارات تل أبيب الأخيرة.

ولفت المسؤول الإيراني إلى أن الإجراءات الأمريكية-الإسرائيلية المشتركة في سوريا والعراق تخالف القانون الدولي، مهددا بأن "المقاتلين" في هذين البلدين سيردون عليها قريبا.

وجاءت هذه التصريحات عقب إعلان "إسرائيل" شنها الليلة الماضية غارات على سوريا قالت إنها استهدفت قوات إيرانية ومجموعات مسلحة موالية لها هناك كانت تخطط لإطلاق طائرات مسيرة متفجرة على الدولة العبرية.

25.آب.2019 أخبار سورية

تزامن تأكيد الكرملين مساء الجمعة، أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين سيلتقي نظيره التركي رجب طيب إردوغان، الثلاثاء المقبل، في زيارة قصيرة مدتها يوم واحد، مع احتدام الجدل في الأوساط الدبلوماسية والعسكرية الروسية حول مستقبل التنسيق في سوريا، بين موسكو وأنقرة على خلفية تباين المواقف واتساع هوة الخلاف حول الوضع في إدلب ومستقبل الرؤية المشتركة للعملية السياسية في البلاد.

وبدا أن المحادثات على المستوى الرئاسي تم ترتيبها على عجل بعدما فشل المستوى العسكري في البلدين في تقريب وجهات النظر وإيجاد آلية مشتركة للتعامل مع المستجدات الميدانية الجارية في منطقة خفض التصعيد في إدلب، إذ لم يعلن في وقت سابق عن مشاركة إردوغان في افتتاح أعمال معرض «ماكس» لصناعات الطيران الذي تم ترتيب عقد القمة على هامشه.

وكان الطرفان أعلنا عن جولات حوار على مستوى وزارتي الدفاع في البلدين، لبحث التطورات بعد تقدم الجيش السوري مدعوما من الطيران والمدفعية الروسيتين في مناطق شمال حماة وجنوب إدلب واقترابه من محاصرة مركز المراقبة التركي في مورك، التي أعلنت أنقرة أنها لن تنسحب منها، فيما أظهرت أشرطة فيديو وزعتها وكالات رسمية روسية أنها باتت على مرمى نيران المدفعية والقوات المتقدمة.

ووفقا لمصادر روسية، فإن القمة المرتقبة تهدف إلى إنقاذ التعاون بين الجانبين، وتقريب وجهات النظر تحضيرا لقمة ثلاثية تعقد الشهر المقبل في تركيا بمشاركة الرئيس الإيراني حسن روحاني، وكانت الأطراف الثلاثة تنتظر منها وضع رؤية مشتركة للمرحلة المقبلة على خلفية تصاعد الخلافات وتدهور الوضع الميداني في إدلب، وعلى ضوء الاتفاقات التركية – الأميركية حول إنشاء «منطقة آمنة» في الشمال.

وكان لافتا أن الأوساط العسكرية الروسية استبقت اللقاء المنتظر بتصعيد لهجتها ضد التحركات التركية في سوريا، والتأكيد على دعم تقدم جيش النظام في مناطق جنوب إدلب.

وكتبت صحيفة «فوينويه أبوزرينيه» القريبة من «الصقور» في وزارة الدفاع أن جيش الأسد، «يستكمل بدعم من سلاحي الطيران والمدفعية الروسيين، عملية تطهير الجزء الشمالي من محافظة حماة وجنوبي محافظة إدلب. في حين ظهرت أسئلة كثيرة حول تحركات تركيا التي تتعارض مع مواقف موسكو».

وذكرت الصحيفة بأن وسائل إعلام روسية مهمة خرجت بتوقعات متشائمة وأبرزت عناوين مثل: «نهاية الصداقة مع تركيا قد أزفت» و«تركيا تعمل ضد مصالح روسيا في سوريا». لافتة إلى أن موسكو عملت على تحسين العلاقات مع أنقرة وزودتها بأنظمة صاروخية متطورة من طراز «إس400» وتستعد لبيعها مقاتلات حديثة من طراز «سوخوي 35» بينما الأتراك يضعون العقبات أمام السياسة الروسية في سوريا».

ورأى محللون أن أنقرة «تتطلع إلى ضمان مصالحها في إطار الدستور السوري الفيدرالي القادم. وإلى المشاركة في إعادة الإعمار بعد الحرب. وبشكل عام، تريد جني المكاسب. من دون أن تضحي بمشروعات مهمة مع روسيا، مثل خطوط الأنابيب ومحطات الطاقة النووية وشراء أنظمة الدفاع الجوي والمقاتلات».

وزادت أنه رغم أن روسيا «تتفهم هذه الأسباب، لكنها لا تثق تماما بتركيا، ومن مصلحتنا تقليل هذا التأثير المستقبلي إلى حده الأدنى. وهذا ينسحب أيضا على الإيرانيين، ورغم تحالفنا مع إيران في سوريا، فمن الواضح أننا لا نريد أن يعادل نفوذ إيران هناك بعد الحرب نفوذنا».

وكتب معلق آخر، في الصحيفة ذاتها، أن «نجاح عملية طرد القوات العسكرية التركية من كامل أراضي إدلب يعتمد على استعداد موسكو للقيام بتصرف حازم والفصل بين هذه التحركات وأولوية البعد التجاري للتعاون الروسي التركي. ومهما قيل عن رحيل القوات التركية من مركز المراقبة التاسع على خلفية تطهير خان شيخون، ستبدأ المرحلة الحادة من المواجهة للسيطرة على بقية إدلب الكبرى في المستقبل المنظور. هنا، سيعتمد كل شيء على استعداد موسكو للتحرك رغم العقود «الضخمة» الواعدة مع تركيا».

25.آب.2019 أخبار سورية

تتوال عمليات القصف الجوي والصاروخي للنظام وروسيا على ريف إدلب بشكل عنيف ومركز، في سياق استمرار الحملة العسكرية التي تطال المنطقة بشكل يومي، سببت شهداء وجرحى ونزوح متواصل لعشرات آلاف العائلات.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد يواصل غاراته الجوية على مدن وبلدات ريف إدلب الشرقي "معرشورين وتلمنس والغدفة وجرجناز، وريف إدلب الجنوبي تشمل كفرسجنة ومعرة حرمة والنقير وبلدات أخرى"، وسط حركة نزوح كبيرة من المنطقة.

وليلاً، استهدفت قوات الاسد بلدة بداما ب 12 صاروخ وقذيفة مدفعية بعض منها يحمل مادة الفوسفور الابيض، نتج عن القصف حريق بالاراضي الزراعية عملت فرق الدفاع المدني على إخماده وتفقد الأضرار الناتجة عن القصف والتي إقتصرت على المادية.

25.آب.2019 أخبار سورية

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية شون روبرتسون، إن تنفيذ أول تحليق مروحي تركي أمريكي في أجواء الشمال السوري، يعد نقطة تحول ناجم عن جهود مركز العمليات المشتركة لتنسيق جهود إنشاء المنطقة الآمنة شرق الفرات.

وأوضح روبرتسون في تصريحات نقلتها وكالة "الأناضول"، أن جنرالا من تركيا وآخر من الولايات المتحدة الأمريكية، أجريا طلعة استكشافية في أجواء شرق الفرات عبر مروحية.

وأضاف أن هذه الخطوة تظهر مدى إيلاء واشنطن اهتماما بمخاوف تركيا الأمنية على حدودها الجنوبية وإحلال الأمن في شمال شرق سوريا ومنع ظهور تنظيم داعش الإرهابي مجددا في المنطقة.

والسبت، أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، شروع مركز العمليات المشتركة مع الولايات المتحدة في العمل بطاقة كاملة وبدء تنفيذ خطوات المرحلة الأولى ميدانيا لإقامة منطقة آمنة شرقي الفرات في سوريا.

وفي 7 أغسطس/آب الحالي، توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء "مركز عمليات مشتركة" في تركيا، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

دمشق وريفها::
أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن قيام طائراته باستهداف نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية في قرية عقربا جنوب شرق العاصمة دمشق، وقال "أفيخاي أدرعي" الناطق باسم جيش الدفاع الإسرائيلي إن المستهدفون كانوا يخططون لإطلاق عدد من الحوامات المسلحة ضد أهداف إسرائيلية، من جهته قال نظام الأسد إن دفاعاته الجوية تمكنت من إسقاط غالبية الصواريخ قبل وصولها إلى هدفها.


حلب::
شن الطيران الحربي غارة جوية استهدفت بلدة كفرحلب بالريف الغربي، في حين قصفت مدفعية الأسد قرية الحميرة وبلدة الليرمون، ما أدى لسقوط جريح.

تمكن الجيش الوطني من تدمير سيارة زيل عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" على محور بلدة مرعناز بالريف الشمالي، كما تمكن الجيش الوطني من التصدي لمحاولة تسلل عناصر "قسد" على جبهة حزوان غرب منطقة الباب بالريف الشرقي.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات جوية عنيفة استهدفت مدن وبلدات معرة النعمان وكفرنبل وإدلب والتمانعة وكفرومة وجرجناز وجبالا والدير الشرقي وكفرسجنة وركايا سجنة والتح وتل مرديخ والحراكي والغدفة وحيش والحامدية وبابولين والموزرة وحزارين وصهيان وكفرعويد وكفرعميم ومعسكر المسطومة، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

تعرضت بلدة بداما بالريف الغربي لقصف بصواريخ محملة بمادة الفوسفور الحارقة من قبل قوات الأسد.

تمكنت فصائل الثوار من تدمير دبابة لقوات الأسد قرب تل جعفر، وتدمير أخرى على تل النمر، وسيارة عسكرية في منطقة الصباغية على محور مدايا، وتمكنت الفصائل أيضا من قتل مجموعة من العناصر على محور تل سكيك.

دخل عدد من الضباط الأتراك إلى موقع الرتل العسكري التركي في محيط بلدة معرحطاط بالريف الجنوبي.

انفجرت سيارة مفخخة في حي القصور بمدينة ادلب، أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى.


حماة::
استهدفت فصائل الثوار نقاط تمركز قوات الأسد في قرية الكركات بالريف الغربي بقذائف الهاون، وحققت إصابات مباشرة، في حين تعرضت قرية الحواش لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد.


درعا::
اغتال مجهولون رئيس بلدية بلدة المزيريب بالريف الغربي "أحمد عبدالله النابلسي" المعروف بـ "أحمد هلالة"، أمام منزله الكائن في البلدة، علما أن القتيل يُعرف بمواقفه الداعمة لنظام الأسد.


ديرالزور::
خرج متظاهرون في منطقتي معيزيلة والعزبة بالريف الشمالي تنديداً بممارسات "قسد" في المنطقة، وللمطالبة بإعادة سيارات الفلاحين التي قامت بحجزها إدارة الجمارك التابعة لـ "قسد"، وضد الفساد المستشري في المجالس المحلية.

قُتل اثنين من عناصر الأسد وأصيب آخرين بجروح جراء قيام أحد عناصر تنظيم الدولة بتفجير حزام ناسف يرتديه عند حاجز لهم على أطراف قرية الدوير بالريف الشرقي.

قام مجهولون يرجح أنهم تابعين لتنظيم الدولة بإطلاق النار على أحد عناصر "قسد" بالقرب من مدرسة خليل الخلف بمدينة البصيرة، ما أدى لمقتله على الفور، كما قام مجهولون باستهداف أحد حواجز "قسد" في قرية الحوايج.

استقدمت "قسد" تعزيزات عسكرية إلى بلدة ذيبان بالريف الشرقي تمهيداً لشنّ حملة مداهمات وتفتيش في البلدة خلال الساعات القادمة.

اعتقلت "قسد" أحد عناصر تنظيم الدولة على أطراف مخيم بلدة محيميدة بالريف الغربي.


اللاذقية::
تمكنت فصائل الثوار من التصدي لمحاولتي تقدم لقوات الأسد على جبهة الكبينة بالريف الشمالي، وأوقعت عدد من المهاجمين بين قتيل وجريح، وعطبت دبابة وجرافتين عسكريتين "بلدوزرين مصفحين" على ذات الجبهة، وترافقت الاشتباكات مع غارات جوية عنيفة وقصف مدفعي وصاروخي عنيف.

دمشق وريفها::
أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن قيام طائراته باستهداف نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية في قرية عقربا جنوب شرق العاصمة دمشق، وقال "أفيخاي أدرعي" الناطق باسم جيش الدفاع الإسرائيلي إن المستهدفون كانوا يخططون لإطلاق عدد من الحوامات المسلحة ضد أهداف إسرائيلية، من جهته قال نظام الأسد إن دفاعاته الجوية تمكنت من إسقاط غالبية الصواريخ قبل وصولها إلى هدفها.


حلب::
شن الطيران الحربي غارة جوية استهدفت بلدة كفرحلب بالريف الغربي، في حين قصفت مدفعية الأسد قرية الحميرة وبلدة الليرمون، ما أدى لسقوط جريح.

تمكن الجيش الوطني من تدمير سيارة زيل عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" على محور بلدة مرعناز بالريف الشمالي، كما تمكن الجيش الوطني من التصدي لمحاولة تسلل عناصر "قسد" على جبهة حزوان غرب منطقة الباب بالريف الشرقي.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات جوية عنيفة استهدفت مدن وبلدات معرة النعمان وكفرنبل وإدلب والتمانعة وكفرومة وجرجناز وجبالا والدير الشرقي وكفرسجنة وركايا سجنة والتح وتل مرديخ والحراكي والغدفة وحيش والحامدية وبابولين والموزرة وحزارين وصهيان وكفرعويد وكفرعميم ومعسكر المسطومة، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

تعرضت بلدة بداما بالريف الغربي لقصف بصواريخ محملة بمادة الفوسفور الحارقة من قبل قوات الأسد.

تمكنت فصائل الثوار من تدمير دبابة لقوات الأسد قرب تل جعفر، وتدمير أخرى على تل النمر، وسيارة عسكرية في منطقة الصباغية على محور مدايا، وتمكنت الفصائل أيضا من قتل مجموعة من العناصر على محور تل سكيك.

دخل عدد من الضباط الأتراك إلى موقع الرتل العسكري التركي في محيط بلدة معرحطاط بالريف الجنوبي.

انفجرت سيارة مفخخة في حي القصور بمدينة ادلب، أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى.


حماة::
استهدفت فصائل الثوار نقاط تمركز قوات الأسد في قرية الكركات بالريف الغربي بقذائف الهاون، وحققت إصابات مباشرة، في حين تعرضت قرية الحواش لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد.


درعا::
اغتال مجهولون رئيس بلدية بلدة المزيريب بالريف الغربي "أحمد عبدالله النابلسي" المعروف بـ "أحمد هلالة"، أمام منزله الكائن في البلدة، علما أن القتيل يُعرف بمواقفه الداعمة لنظام الأسد.


ديرالزور::
خرج متظاهرون في منطقتي معيزيلة والعزبة بالريف الشمالي تنديداً بممارسات "قسد" في المنطقة، وللمطالبة بإعادة سيارات الفلاحين التي قامت بحجزها إدارة الجمارك التابعة لـ "قسد"، وضد الفساد المستشري في المجالس المحلية.

قُتل اثنين من عناصر الأسد وأصيب آخرين بجروح جراء قيام أحد عناصر تنظيم الدولة بتفجير حزام ناسف يرتديه عند حاجز لهم على أطراف قرية الدوير بالريف الشرقي.

قام مجهولون يرجح أنهم تابعين لتنظيم الدولة بإطلاق النار على أحد عناصر "قسد" بالقرب من مدرسة خليل الخلف بمدينة البصيرة، ما أدى لمقتله على الفور، كما قام مجهولون باستهداف أحد حواجز "قسد" في قرية الحوايج.

استقدمت "قسد" تعزيزات عسكرية إلى بلدة ذيبان بالريف الشرقي تمهيداً لشنّ حملة مداهمات وتفتيش في البلدة خلال الساعات القادمة.

اعتقلت "قسد" أحد عناصر تنظيم الدولة على أطراف مخيم بلدة محيميدة بالريف الغربي.


اللاذقية::
تمكنت فصائل الثوار من التصدي لمحاولتي تقدم لقوات الأسد على جبهة الكبينة بالريف الشمالي، وأوقعت عدد من المهاجمين بين قتيل وجريح، وعطبت دبابة وجرافتين عسكريتين "بلدوزرين مصفحين" على ذات الجبهة، وترافقت الاشتباكات مع غارات جوية عنيفة وقصف مدفعي وصاروخي عنيف.

24.آب.2019 أخبار سورية

أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن قيام طائراته بشن غارات جوية على "عدد من الأهداف الإرهابية" في قرية عقربا جنوب شرق العاصمة دمشق.

وقال "أفيخاي أدرعي" الناطق باسم جيش الدفاع الإسرائيلي إن الغارة جاءت ضد نشطاء فيلق القدس الإيراني وميليشيات شيعية حرصت في الايام الاخيرة على تنفيذ عملية إرهابية ضد أهداف إسرائيلية انطلاقًا من الأراضي السورية.

ولفت أدرعي إلى أن الحديث عن عملية كان مخططاً فيها لإطلاق عدد من الحوامات المسلحة ضد أهداف إسرائيلية.

وأكد أدرعي أن "الجيش الإسرائيلي يبقى في حالة جاهزية كبيرة لمواصلة الجهود الدفاعية والعمل وفق الحاجة ضد نوايا لتنفيذ اعتداءات ضد دولة إسرائيل، ويحمل إيران والنظام السوري المسؤولية المباشرة عن محاولة تنفيذ العملية التي تم إحباطها".

من جهته قال نظام الأسد إن دفاعاته الجوية تمكنت من التصدي للهجمات، وأسقطت عدد من الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها، دون الإعلان عن حجم الخسائر حتى اللحظة.

24.آب.2019 أخبار سورية

أعلن الأردن، السبت، إطلاق سراح مواطن احتجزه مجهولون في سوريا وانقطع الاتصال به في الـ12 من الشهر الجاري، وجاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الأردنية.

ونقل البيان عن متحدث الخارجية الأردنية سفيان القضاة قوله: "تم هذا اليوم إطلاق سراح مواطن أردني (لم يذكر اسمه) كان قد احتجز من قبل أشخاص مجهولين داخل الأراضي السورية"، مضيفا: بجهود مشتركة بين الوزارة والقوات المسلحة الأردنية والأجهزة المختصة تم اطلاق سراح المواطن الأردني الذي كان قد انقطع الاتصال به مع أهله منذ 12 أغسطس/آب الشهر الجاري.

وأوضح القضاة أن ذوي المختطف أبلغوا الوزارة عن اختطافه في الـ13 من الشهر الجاري، مضيفا: "تم بحمد الله اليوم تأمين عودته إلى ذويه"، فيما لم يذكر بيان الخارجية الأردنية ملابسات إطلاق سراح مواطنها في سوريا، أو الجهات الخاطفة.

وحسب إعلام محلي، فإن عشرات الأردنيين معتقلون لدى نظام الأسد، دون الإفصاح عن الاتهامات الموجهة لهم، ومحكومياتهم.

وكانت مصادر أكدت اليوم إن عصابة في مدينة شهبا بريف السويداء، أفرجت عن المخطوف الأردني "عمر محمد الزعبي"، وسلمته لفصيل محلي، دون أي مقابل، بعدما كانت تطلب فدية مالية لإطلاق سراحه.

وقال مصدر مطلع لصفحة "السويداء 24" إن خاطفي الشاب عمر، اطلقوا سراحه مساء الجمعة 23/8/2019، وقاموا بتسليمه لفصيل محلي ينشط في مدينة شهبا باسم “قوات شهبا”، إذ أعلن الأخير بدوره عن تحرير الشاب، دون توضيح اي تفاصيل عن كيفية تحريره، أو الجهة الخاطفة له.

حلب::
شن الطيران الحربي غارة جوية استهدفت بلدة كفرحلب بالريف الغربي، في حين قصفت مدفعية الأسد قرية الحميرة وبلدة الليرمون، ما أدى لسقوط جريح.

تمكن الجيش الوطني من تدمير سيارة زيل عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" على محور بلدة مرعناز بالريف الشمالي.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات جوية عنيفة استهدفت مدن وبلدات معرة النعمان وكفرنبل وإدلب والتمانعة وجرجناز وجبالا وكفرسجنة والتح وتل مرديخ والحراكي والغدفة وحيش والحامدية والموزرة وحزارين وكفرعويد وكفرعميم ومعسكر المسطومة، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

تمكنت فصائل الثوار من تدمير دبابة لقوات الأسد قرب تل جعفر، وتدمير أخرى على تل النمر، وقتل مجموعة من العناصر على محور تل سكيك.

دخل عدد من الضباط الأتراك إلى موقع الرتل العسكري التركي في محيط بلدة معرحطاط بالريف الجنوبي.

انفجرت سيارة مفخخة في حي القصور بمدينة ادلب، أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى.


حماة::
استهدفت فصائل الثوار نقاط تمركز قوات الأسد في قرية الكركات بالريف الغربي بقذائف الهاون، وحققت إصابات مباشرة، في حين تعرضت قرية الحواش لقصف صاروخي.


ديرالزور::
خرج متظاهرون في منطقتي معيزيلة والعزبة بالريف الشمالي تنديداً بممارسات "قسد" في المنطقة وللمطالبة بإعادة سيارات الفلاحين التي قامت بحجزها إدارة الجمارك التابعة لـ "قسد"، وضد الفساد المستشري في المجالس المحلية.

قُتل اثنين من عناصر الأسد وأصيب آخرين بجروح جراء قيام أحد عناصر تنظيم الدولة بتفجير حزام ناسف يرتديه عند حاجز لهم على أطراف قرية الدوير بالريف الشرقي.

استقدمت "قسد" تعزيزات عسكرية إلى بلدة ذيبان بالريف الشرقي تمهيداً لشنّ حملة مداهمات وتفتيش في البلدة خلال الساعات القادمة.


اللاذقية::
تمكنت فصائل الثوار من التصدي لمحاولتي تقدم لقوات الأسد على جبهة الكبينة بالريف الشمالي، وأوقعت عدد من المهاجمين بين قتيل وجريح، وعطبت دبابة وجرافتين عسكريتين "بلدوزرين مصفحين" على ذات الجبهة، وترافقت الاشتباكات مع غارات جوية عنيفة وقصف مدفعي وصاروخي عنيف.

24.آب.2019 أخبار سورية

تكبدت قوات الأسد، اليوم السبت، خسائر بشرية ومادية على جبهات منطقة الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، وفشلت في تحقيق أي تقدم يذكر.

وأعلنت فصائل الثوار حتى اللحظة، عن تمكنها من التصدي لمحاولتي تقدم لقوات الأسد على جبهة الكبينة، وإيقاع عدد من المهاجمين بين قتيل وجريح.

وتمكنت الفصائل خلال الاشتباكات من عطب دبابة لقوات الأسد، وجرافتين عسكريتين "بلدوزرين مصفحين".

وترافقت المعارك مع قصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف من قبل قوات الأسد على محاور الاشتباك والخطوط الخلفية للفصائل.

والجدير بالذكر أن جبهات الكبينة كبدت قوات الأسد خلال الأشهر الماضية خسائر بشرية كبيرة، حيث سقط المئات من عناصرها بين قتيل وجريح، فضلا عن تدمير العديد من الآليات العسكرية وقواعد إطلاق الصواريخ المضادة للدروع.

وتكتسب منطقة الكبينة أهمية استراتيجية كبيرة لكونها منطقة مرتفعة، حيث تضم جبال تشرف على منطقتي سهل الروج في إدلب، وسهل الغاب في ريف حماة.