طباعة

اصابة ٢٠ لاجئاً سورياً في لبنان بالتهاب الكبد الوبائي بسبب تلوث المياه

13.تشرين2.2016

متعلقات

أصيب ٢٠ لاجئاً سورياً في البقاع اللبناني ، بمرض التهاب الكبد الوبائي ، نتيجة تلوث المياه التي تصل إلى مخيمهم.

و قالت وسائل اعلامية لبنانية عدة أن 20 شخصاً من مخيمات اللاجئين السوريين في بلدة اليمونة، في الطرف الغربي من قضاء بعلبك- محافظة البقاع، قد اصيبو  بمرض “الصفيرة” أو التهاب الكبد الوبائي (أ)، و ذلك جرّاء تلوث المياه.

و أوفدت السلطات اللبنانية المتمثلة برئيس قسم الصحة في البقاع محمد الحاج حسن مسؤولين عن الترصد الوبائي لتحديد الأسباب التي ادت الى اصابة اللاجئين بالمرض للمتابعة والعلاج.

و لم يرد أي معلومات اضافية حتى لحظة اعداد هذا التقرير.

والتهاب الكبد الوبائي (أ) وهو فيروس  شديد العدوى ويكون أحيانا مميت، ويصيب الفيروس ما يقارب 1.4 مليون إنسان على مستوى العالم كل سنة، يتواجد الفيروس في براز الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد الوبائي (أ)، وتنتشر العدوى عادة من شخص إلى شخص أو تتم الإصابة عن طريق الأكل والشرب الملوثين بهذا الفيروس من شخص مصاب به. فمثلا تتم العدوى عن طريق تناول الطعام الغير مطهي، السلطات، الفواكه التي تؤكل بدون تقشير بعد غسله بماء ملوث أو بعد تلوثه من عمال المطاعم المصابين بالفيروس.

هذا و يعاني اللاجذين السوريين من الكثير من الاهمال و التضيق، أخيراً أمهلت السلطات اللبنانية ، اللاجئين السوريين في مخيم الانماء التابع لاتحاد الجمعيات الاغاثية والتنموية، بمنطقة الريحانية في محافظة عكار اللبنانية، بوجوب اخلائه، خلال عشرة ايام، ضمن خطة موضوعة من قبل الحكومة اللبنانية، لاخلاء عدة مناطق من لاجئيها، لاعادة توزيعهم بين المناطق اللبنانية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير