العبادي لاول مرة يتهم ميليشيا الحشد الشعبي بتنفيذ أوامر ايران

19.حزيران.2017

هاجم رئيس الوزراء العراقي، "حيدر العبادي"، قادة ميليشيات الحشد الشعبي، بسبب عصيانهم الأوامر العسكرية من قبل الحكومة العراقية، فيما يتعلق بمعركة تلعفر، معتبراً أنهم ينفذون أوامر من ايران.

وقال العبادي، في تصريحات هي الاولى من نوعها، إنه أصدر توجيهات وأوامر عسكرية لفصائل الحشد الشعبي بمحاصرة قضاء تلعفر، منذ أربعة أشهر لكن قادة الحشد لم ينفذوا شيئًا من تلك الأوامر لأغراض تتعلق بهم.

وأضاف العبادي، "أعرف لماذا لم تتحرك قيادات الحشد على هذا المحور، وعندما أبلغتهم أنني أعرف السبب التزموا الصمت وذهبوا باتجاه آخر"، في إشارة إلى تلقيهم أوامر من إيران لتنفيذ مخططاتها في مناطق غربي الموصل.

وقرر العبادي، بحسب تصريحاته، عدم السماح لميليشيات الحشد الشعبي دخول قضاء تلعفر بمحافظة نينوى، واقتصار القوات من الجيش النظامي، بعدما كان من المخطط نشر عناصر من الحشد في تلك المناطق.

وأكد مراقبون عراقيون أن تلك التصريحات، تعكس الصراع الخفي بين ميليشيات الحشد الشعبي ورئيس الوزراء العراقي، مايعني أن المرحلة المقبلة ستعني مزيدًا من التصريحات والحرب الكلامية وربما اتخاذ إجراءات بشأن قادة تلك الفصائل.

وكانت ميليشيات الحشد الشعبي سعت خلال الفترة الماضية إلى بسط نفوذها على مناطق غربي الموصل لتأمين طريق "حرير ايران"، يربط إيران بسوريا .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة