لبنان يكشف عن محادثات لإمداده بالغاز القطري عبر الأردن وسوريا

01.كانون1.2021

كشف وزير الطاقة اللبناني وليد فياض، عقب لقائه نظيره القطري سعد بن شريدة الكعبي، في الدوحة، عن محادثات لإمداده بالغاز القطري عبر الأردن وسوريا، وأكد "أهمية تغوير الغاز القطري المسال لتأمين الطاقة إلى معامل الكهرباء في لبنان".

وقال فياض، إنه تم اختيار منطقة العقبة في الأردن، على البحر الأحمر، لتغويز (إعادته من الحالة السائلة إلى الغازية) الغاز القطري المسال، قبل نقله إلى لبنان عبر سوريا، وذلك في إطار مباحثات بين بيروت والدوحة لإمداد لبنان بالغاز.

وأضاف أنه "تم الاتفاق على أن أسهل طريقة لهذا الأمر تكون عبر تغويز الغاز المسال في مكان غير قطر، ليتم اختيار منطقة العقبة في الأردن حيث تجرى هذه العملية، ومن ثم يُنقل الغاز إلى لبنان عبر سوريا".

وأكد فياض، إنه بدأ مباحثات مع نظيره الأردني لتأمين موافقة السلطات الأردنية، واصفا هذه المحادثات بأنها "إيجابية"، وحتى اليوم لم يصدر تعقيب بهذا الخصوص عن السلطات القطرية أو الأردنية أو النظام السوري.

وقال فياض، إن "هذا الحل (لأزمة نقص الطاقة في لبنان) يكون إلى جانب الحل المنتظر من الغاز المصري، الذي سينقل عبر سوريا عن طريق الخط العربي".

ويعاني لبنان منذ أشهر نقصا بالطاقة بسبب شح الوقود المخصص لتشغيل معامل إنتاج الطاقة، ما يؤدي إلى انقطاع الكهرباء لساعات طويلة، ومنذ أواخر 2019، يشهد لبنان أزمة اقتصادية غير مسبوقة، وانهيارا في عملته المحلية، وشحا في النقد الأجنبي اللازم لاستيراد السلع الأساسية، بما فيها الوقود.

وكان أكد "جويل ريبورن" المبعوث الأمريكي السابق إلى سوريا، أن تمرير مشروع صفقة إيصال الطاقة من مصر والأردن إلى لبنان عبر سوريا، لن تمر دون تعديل "قانون قيصر"، معتبراً أن هذا الموضوع منوط بـ "الكونغرس"

ولفت ريبورن إلى وجود آراء متعددة في الكونغرس حول المشروع، ولكن إذا تم الاتفاق على تمريره فإن ذلك سيتطلب تعديلاً وتوضيحاً حول الأسباب، مؤكداً أن الحرب في سوريا لن تنتهي أو تستقر في ظل وجود النظام السوري، وشدد على أهمية الملف السوري بالنسبة للولايات المتحدة والمجتمع الدولي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة