هل توفي الدوري؟؟

18.نيسان.2015

تضاربت الأنباء حول مقتل عزت الدوري نائب الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، بعد إعلان السلطات العراقية العثور على جثته بين مجموعة قتلتها في محافظة صلاح الدين.

ونفى الناطق باسم حزب البعث العراقي خضير المرشدي مقتل الدوري، وأكد أنه ما زال حيا في اتصال مع عدد من وسائل الإعلام يوم الجمعة.

وتحقق السلطات العراقية فيما إذا كانت جثة شخص قتل في معارك مع القوات الأمنية، تعود إلى عزت الدوري، أبرز شخصيات نظام الرئيس الأسبق صدام حسين، التي لم يتم القبض عليها، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وسبق أن أعلنت وفاة الدوري مرات عدة في الأعوام الماضية، إلا أن الرجل الذي أدرج اسمه على لائحة أكثر مسؤولي النظام السابق المطلوبين للولايات المتحدة الأمريكية، غالبا ما كان يعاود الظهور من خلال رسائل صوتية أو أشرطة.

والدوري، وهو الرجل الثاني في نظام صدام حسين، أحد المطلوبين على قائمة الولايات المتحدة لشخصيات النظام السابق، الذي بقي طيلة الفترة الماضية مختفيا باستثناء البيانات الرسمية التي ينشرها، والتي دعم في بعضها تنظيم الدولة عقب سيطرته على مدن عدة في العراق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة