نشرة أخبار الساعة 8 صباحا لجميع الاحداث الميدانية في سوريا ليوم أمس 12-11-2015

13.تشرين2.2015

 

 

دمشق::
شنت قوات الأسد هجوما على حي جوبر بهدف تحقيق تقدم فيه، مدعومة بغطاء جوي روسي وبغطاء من القصف العنيف بقذائف المدفعية والصواريخ، وتمكن الثوار من التصدي لهذه المحاولات حيث دمروا دبابة " تي 72" وقتلوا وجرحوا عدد من قوات الأسد، بينما سقطت عدة قذائف هاون على أحياء العاصمة دمشق أدت لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، وفي خبر منفصل اغتال مجهولون "إراهيم أحمد المجاريش "أبو يوسف الحوراني" أمير جبهة النصرة في مخيم اليرموك عبر تفجير عبوة ناسفة وضعت في سيارته بالقرب من فرن الحمدان والجدير بالذكر أنه استلم إمارته منذ شهرين فقط خلفا للمدعو أبو جهاد والمتهم بمبايعة تنظيم الدولة.


ريف دمشق::
شنت الطائرات الروسية غارات على مدينتي عربين ودوما وعلى أطراف مدينة زملكا من جهة حي جوبر والمتحلق الجنوبي، وأفاد ناشطون بأن الطائرات استهدفت بالخطأ مباني يتمركز بداخلها عناصر الأسد بالقرب من مبنى طعمة على أطراف زملكا، وتسببت الطائرات الروسية أيضا بإصابة عدد من الأشخاص بجروح بعد استهدافها لبلدة دير العصافير، في حين استهدف عناصر الأسد بلدتي عين ترما وزبدين بصواريخ "أرض – أرض" أدت لسقوط 3 شهداء وعدد من الجرحى في عين ترما، فيما تعرضت بلدة النشابية بمنطقة المرج لقصف بقذائف الهاون، واستهدف عناصر الأسد مدرسة في منطقة المرج أيضا بقذائف المدفعية مما أدى لسقوط جرحى من الطلاب وأحد العاملين في المدرسة، وتعرضت الأحياء السكنية في المنطقة لقصف مماثل تسبب بسقوط جرحى في صفوف المدنيين، ومن جهة أخرى فقد سقطت قذيفة هاون في منطقة جسر الكباس مما أدى لسقوط جرحى، أما في مدينة داريا تدور اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بين الثوار وقوات الأسد في الجبهة الغربية من المدينة في ظل قصف صاروخي من العيار الثقيل، هذا وشن الطيران الحربي حوالي 15 غارة جوية عنيفة على أحياء المدينة، بالإضافة لقيام الطيران المروحي بإلقاء العديد من البراميل المتفجرة على منازل المدنيين، ومن جهة أخرى فقد تعرضت بلدة الديرخبية لقصف مدفعي متقطع، وفي خبر منفصل فقد استشهد طفل في منطقة تل الدبان في بلدة يلدا جراء إصابته برصاصة في الصدر مصدرها أحد قناصي تنظيم الدولة المتمركزين على أطراف البلدة.

 

حلب::
تمكنت قوات الأسد عصر اليوم من بسط سيطرتها على كامل بلدة الحاضر في ريف حلب الجنوبي بعد معارك عنيفة جدا خاضتها مع الثوار وسط غارات جوية عنيفة ومكثفة، هذا وقد تمكن جيش الأسد من بسط سيطرته في البداية على تلة الأربعين المطلة على بلدة الحاضر ما ساعد بشكل كبير على تقدم قواته في الأرض، وحاولت قوات الأسد التقدم باتجاه بلدة العيس التي تقع غرب بلدة الحاضر، ولكنها فوجئت بهجوم مباغت ومعاكس شنه الثوار، والذين تمكنوا خلاله في البداية من تدمير جرافة على جبهة العيس قبل أن يتقدموا ويدمروا ثلاث دبابات وجرافة على جبهة الحاضر في محاولة لاستعادة السيطرة عليها قبل أن تتحصن فيها قوات الأسد بشكل جيد، وأفاد ناشطون بتمكن الثوار من أسر عدد من عناصر الأسد في المنطقة، كما وقتل وجرح جراء المعارك عدد كبير من قوات الأسد والشبيحة، هذا وتصدى الثوار لمحاولات تقدم عناصر الأسد باتجاه خربة الهريان، بينما دمروا مدفع 23 على جبهة السابقية، وسط غارات جوية عنيفة وقصف مدفعي وصاروخي على قرى القراصي تل باجر وتل حديا وبردى والبويضة وتليلات وبلدة خان طومان، أما في الريف الشرقي فقد شنت الطائرات الروسية غارات على مدينة مسكنة مما أدى لسقوط شهداء وجرحى من المدنيين، وتعرضت مدينة الباب لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد، وفي مدينة حلب شن الطيران الحربي غارات جوية على أحياء بستان القصر والفردوس وطريق الباب وكرم الطراب وحلب القديمة أدت لسقوط عدد من الجرحى، في حين استهدف الثوار بقذائف الهاون وقذائف مدفع جنهم معاقل قوات الأسد على جبهات حيي العامرية والراشدين الجنوبي، وفي جبهة أخرى استهدف الثوار معاقل تنظيم الدولة في قرية حربل بالريف الشمالي بقذائف من مدفع جهنم وبراجمات الصواريخ، فيما تعرضت مدينة حريتان لقصف مدفعي.

 

حماة::
استهدف الثوار حافلة تقل عدد من عناصر الأسد جنوب قرية ‏معركبة‬ بالريف الشمالي بالرشاشات الثقيلة، مما أدى لقتل وجرح عدد منهم، ودمروا مدفع 23 في النقطة الثالثة على جبهة مدينة مورك بعد استهدافه بصاروخ تاو، كما وتمكنوا من تدمير مدفع 23 وجرافة عسكرية على جبهة معان بعد استهداف كل منهما بصاروخ تاو، ودمروا راجمة صواريخ في حاجز بريدج بالريف الغربي بعد استهدافها بصاروخ تاو، في حين شنت الطائرات الحربية الروسية غارات وألقت مروحيات الأسد أسطوانات متفجرة على مدينة كفرزيتا وتسببت بسقوط شهيد والعديد من الجرحى، وألقت المروحيات بالأسطوانات أيضا على قرية الزكاة ومدينة اللطامنة، وشن الطيران الروسي أيضا غارة على بلدة سحاب، في حين تعرضت بلدات الصهرية‬ وديرسنبل‬ في ‏جبل شحشبو ومدينة مورك لقصف صاروخي من قبل قوات الأسد.


حمص::
استهدف الثوار معاقل قوات الأسد على جبهة قرية تيرمعلة بالريف الشمالي بقذائف من مدفع جهنم، وسبق ذلك قيام الطائرات المروحية بإلقاء البراميل المتفجرة على القرية، ومن جهة أخرى فقد تعرضت مدينة تلبيسة لقصف مدفعي، وفي الريف الجنوبي فقد شن الطيران الروسي غارات جوية على بلدة مهين وأطرافها، وفي الريف الشرقي شن غارت على أحياء مدينة تدمر مما أدى لسقوط شهيدة وجرحى من المدنيين، بينما تجري اشتباكات عنيفة جدا بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في منطقة الدوة بريف تدمر وقام على إثرها أحد عناصر التنظيم بتفجير سيارة مفخخة في عناصر الأسد وسقط جراء ذلك عدد من القتلى والجرحى، وأدت الغارات الروسية لانفجار أنبوب غاز يصل بين شركة جحار وشركة آرك بالريف الشرقي.


إدلب::
شنت الطائرات الحربية الروسية غارات على حرش بينين بجبل الزاوية باستخدام قنابل يعتقد أنها فوسفورية، مما أدى لسقوط العديد من الجرحى بينهم عناصر من الدفاع المدني، وشنت الطائرات غارات أيضا باستخدام الصواريخ على بلدة أورم الجوز بجبل الزاوية وعلى مدينتي أريحا وسراقب، وفي خرق للهدنة شن الطيران الروسي غارات جوية باستخدام القنابل العنقودية على مطار تفتناز مما أدى لسقوط جرحى.


درعا::
انفجرت عبوة ناسفة بسيارة "أبو البراء الحلم" قاضي الجنايات بمحكمة دار العدل بالقرب من تل أم حوران شمال مدينة نوى بالريف الغربي، مما أدى لإصابة السائق بجروح ولم يصب القاضي بأذى، ومن جهة أخرى فقد شنت الطائرات الحربية غارات على بلدات الغارية الغربية والغارية الشرقية وسملين وإبطع ومدينتي إنخل والشيخ مسكين وأطراف مدينة جاسم، مما أدى لارتقاء 7 شهداء وسقوط جرحى في الغارية الشرقية، هذا وألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على منطقة الأشعري ومدينة الشيخ مسكين، في حين تعرضت مدن انخل والحارة وجاسم وبلدتي زمرين والغارية الشرقية لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد، مما أدى لسقوط شهيد وجرحى في إنخل، فيما استهدف عناصر الأسد بلدة عتمان بالرشاشات الثقيلة، أما في مدينة درعا فقد تعرضت أحياءها المحررة لقصف مدفعي تسبب بسقوط جرحى في صفوف المدنيين، ورد الثوار على قصف الطائرات الروسية باستهداف النقاط العسكرية الواقعة بالقرب من مدينة الصنمين وبلدة جباب بقذائف المدفعية الثقيلة.


ديرالزور::
شنت طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي غارات على البوابة الغربية والشرقية وعلى "كرفانة" متنقلة وأنبوب نفط في حقل العمر النفطي وعلى ناحية الجلاء والقرى المحيطة بها، في حين شن طيران الأسد الحربي غارات جوية على حي الحميدية ومنطقة حويجة صكر وعلى محيط جسر السياسية وقريتي الحصان ومحميدة، مما أدى لارتقاء شهيد مدني في الحميدية.


اللاذقية::
اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد على محور الجب الأحمر حيث حاول الأخير التقدم في المنطقة وتمكن الثوار من التصدي له، واستهدف الثوار خلال الاشتباكات معاقل قوات الأسد بالرشاشات الثقيلة وقذائف المدفعية وصواريخ الكاتيوشا، وتمكنوا من تدمير رشاش 14.5 على أحد محاور الجب وذلك بعد استهدافه بقذيفة من مدفع "بي 9".


الرقة::
سمعت أصوات انفجارات عنيفة وعديدة في مدينة الرقة حيث فاق عددها العشرة انفجارات، ناتجة عن قصف طائرات التحالف لأهداف داخل المدينة.

الأكثر قراءة