نشرة أخبار الساعة 8 مساءً لجميع الأحداث الميدانية في سوريا 11-04-2017

11.نيسان.2017

دمشق::
اشتباكات عنيفة ومتواصلة في جبهات بساتين برزة وشارع الحافظ شرق العاصمة دمشق، حيث تمكنت قوات الأسد من السيطرة على بعض المنازل في المنطقة وقامت بإحراقها بعد سرقة كامل محتوياتها، فيما تمكن الثوار من قتل وجرح عدد من عناصر الأسد بعد التصدي لمحاولة تقدمهم نحو حي القابون محور فرع المخابرات الجوية.

شن الطيران الحربي غارات جوية على حي القابون، وتعرض الحي بالإضافة لحيي تشرين وبرزة لقصف بصواريخ الفيل وقذائف المدفعية والهاون، مما أدى لارتقاء شهيدين في حي القابون.


ريف دمشق::
تمكن الثوار من تدمير رشاش عيار "14.5" لقوات الأسد على جبهة بلدة الميدعاني في الغوطة الشرقية، كما استهدفوا معاقل قوات الأسد على جبهة أوتوستراد "دمشق – حمص" الدولي بقذائف الهاون، كما استهدف الثوار نقطة يتمركز بداخلها أحد قناصة الأسد على جبهة عربين.

سقطت قذيفة هاون على بلدة كفربطنا بالغوطة الشرقية أدت لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

شن الطيران الحربي غارات جوية على الجبل الشرقي في القلمون الشرقي المطل على أوتوستراد "دمشق-بغداد"، وهذه النقاط حررها الثوار من قبضة تنظيم الدولة قبل فترة، كما واستهدف الطيران أيضا محاور جبل البترا وخان المنقورة.


حلب::
تتواصل المعارك العنيفة على عدة جبهات في ريف حلب الشمالي والغربي وتحديدا على محاور الفاميلي هاوس ومدفعية الزهراء وجبل شويحنة "غرب حلب" وفي منطقة الملاح ومحيط مدينة عندان وجبهة معامل حيان "شمال حلب"، وتمكن خلالها الثوار من صد محاولة تقدم قوات الأسد وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر وحاصروا ىخرين، ودمروا ناقلة جند وقاعدة "م.د" في مدفعية الزهراء بعد استهداف كل منها بصاروخ تاو، كما دمروا رشاش "14.5" بقذيفة هاون على جبهة المداجن قرب منطقة البحوث العلمية "غرب حلب".

وسط المعارك المستمرة تقوم الطائرات الحربية الروسية والأسدية بشن عشرات الغارات الجوية على مدينة عندان بالريف الشمالي ترافقت مع قصف مدفعي على بلدتي كفرحمرة والليرمون، وفي الريف الغربي شن الطيران غارات جوية على مدينة دارة عزة وبلدة بابيص، وفي الريف الجنوبي تعرضت قرية هوبر لقصف مدفعي عنيف.

تمكن الثوار من تأمين انشقاق عنصر من قوات الأسد على جبهة قرية العامرية بالريف الجنوبي.

قال ناشطون أن ميليشيات عراقية شيعية قامت بتهجير أهالي قريتي باشمرة والزوق بالريف الشمالي "ذات الغالبية الكردية"، وذلك من أجل تأمين بلدتي نبل والزهراء.

جددت الطائرات الحربية قصفها الجوي على مدينة مسكنة بالريف الشرقي.


حماة::
شن الطيران الحربي غارات جوية عنيفة على مدن كفرزيتا واللطامنة وحلفايا وطيبة الإمام وصوران وبلدات لحايا وحصرايا ومنطقة تل بزام وعطشان بالريف الشمالي، وتعرضت مدينة مورك لقصف مدفعي عنيف، ورد الثوار باستهداف مربض الراجمات في اللواء 87 بصواريخ الغراد.


إدلب::
شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة إدلب، وعلى مدينة كفرنبل وبلدات ترملا ومعرة حرمة وسنقرة وعيناتا بالريف الجنوبي، ما أدى لسقوط جرحى، وفي الريف الغربي سقط شهيد وجرحى في قرية بزيت جراء الغارات الجوية بالقنابل الفسفورية، وشنت الطائرات غارتين على محيط بلدة بداما وقرية عين السودة ما أدى لسقوط شهيدين، بينما تعرضت مدينة جسرالشغور وقرية بشلامون لغارات جوية مماثلة.


حمص::
اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في محيط منطقة قصر الحلابات بالريف الشرقي تمكنت خلالها الأخيرة من السيطرة على عدة نقاط وتراجع التنظيم جراء الغارات الجوية والقصف المدفعي العنيف.


درعا::
تتواصل المعارك العنيفة في حي المنشية بدرعا البلد ضمن معركة الموت ولا المذلة، تمكن خلالها الثوار من تدمير دبابة وقتل عدد من عناصر الأسد بعد استهدافها بصاروخ تاو.

شن الطيران الحربي والمروحي غارات جوية على أحياء درعا البلد ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا في محاولة لصد تقدم الثوار في المنطقة، بينما تعرضت بلدتي الغارية الغربية والشرقية لقصف مدفعي.

أعلن الثوار عن بدء معركة أطلقوا عليها اسم "نزع الخناجر" في منطقة حوض اليرموك بالريف الغربي لطرد تنظيم الدولة، حيث قام الثوار باستهداف مناطق سيطرة التنظيم بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة تمهيدا لعملية لاقتحام، وسيكون هدف الثوار في المرحلة الأولى السيطرة على بلدة جلين والشركة الليبية وكتيبة الـ "م.د" وتلتي عشترا والجموع.


ديرالزور::
شنت قوات الأسد حملة اعتقالات بحق الشبان المدنيين في أحياء مدينة ديرالزور المحاصرة بغية سوقهم للخدمة العسكرية الإلزامية أو لإجبارهم على القيام بأعمال السخرة.

شن الطيران الحربي غارات جوية على منطقة جبال ثردة وأحياء بمدينة ديرالزور، ودارت اشتباكات بين قوات الأسد وعناصر تنظيم الدولة في حيي الصناعة والرصافة.


الرقة::
طائرات التحالف الدولي تشن غارات جوية على المنطقة الواقعة بين قرية هنيدة ومزرعة الصفصاف بالريف الغربي وسط اشتباكات بين عناصر تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية في المنطقة.

الأكثر قراءة