نشرة حصاد يوم الثلاثاء لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 10-05-2016

10.أيار.2016



ريف دمشق::
خرقت قوات الأسد وعناصر حزب الله الإرهابي الهدنة في مدينة الزبداني، حيث تعرضت أحياء المدينة لقصف عنيف جدا بقذائف المدفعية والهاون والدبابات، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، وفي المساء دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد وعناصر حزب الله الإرهابي على جبهات المدينة، وفي الغوطة الشرقية شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة دوما وبلدة دير العصافير وأطرافها، ما أدى لسقوط جرحى، ودارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهات بلدتي بالا وحرستا القنطرة، حيث تصدى الثوار لمحاولات تقدم قوات الأسد في المنطقة وكبدوا المهاجمين خسائر بشرية ومادية، أما في الغوطة الغربية فقد استهدف قناصو الأسد طريق "زاكية – خان الشيح" والأراضي الزراعية التابعة لبلدة زاكية، وتعرضت المزارع المحيطة بمخيم خان الشيح لقصف مدفعي وبالرشاشات الثقيلة.


حلب::
نبدأ من الريف الشمالي حيث شنت قوات الأسد المدعومة بعناصر الميليشيات الشيعية الليلة الماضية هجوما على محور جبل الطامورة القريب من مدينة عندان، وتمكن الثوار من التصدي للهجمات وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر، وقصفت قوات الأسد أحياء مدينة عندان وبلدة حيان وطريق غازي عنتاب بقذائف المدفعية، وألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على مدينة حريتان وأطراف بلدة حيان، ما أدى لسقوط جريح في حيان، كما ودارت اشتباكات بين الطرفين على جبهة بلدة بيانون، وعلى محور آخر تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم عناصر تنظيم الدولة على جبهة منطقة البحوث القريبة من مدينة إعزاز، وقتلوا ثلاثة من عناصر التنظيم وجرحوا آخرين، واستهدف عناصر التنظيم أحياء مدينة مارع بعدة قذائف مدفعية وهاون، ورد الثوار بدك معاقل عناصر التنظيم في اسنبل وتلالين وحوار النهر بقذائف المدفعية، وعلى الجبهات ضد قوات سوريا الديمقراطية رد الثوار على القصف المتكرر من قبل قوات "قسد" على مدينة اعزاز باستهداف نقاط تجمعهم على أطراف قريتي مرعناز والمالكية بقذائف الهاون، أما بالريف الغربي فقد ألقى الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على بلدة كفرناها وشن الطيران الحربي غارات على بلدة أورم الكبرى وتعرضت قرية كفرجوم لقصف مدفعي، واستهدفت قوات الأسد بلدة عين جارة بصاروخي "أرض – أرض"، ومن جهة أخرى فقد استشهد ثلاثة أطفال جراء انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات القصف الروسي على بلدة تقاد، وفي الريف الجنوبي تمكن الثوار من تدمير دبابة لقوات الأسد على جبهة الحميرة وقتلوا طاقمها، وشن الطيران الحربي غارات جوية على بلدات خان طومان ‫‏والزربة والخالدية والبرقوم والقناطر، وتعرضت العديد من القرى المحررة لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد، وفي مدينة حلب شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات على أحياء القاطرجي وبني زيد وكرم الجبل والمواصلات وسليمان الحلبي ومنطقة البريح، وتعرض حي كرم حومد لقصف مدفعي، وفي سياق مغاير فقد أعادت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" فتح معبر حي الشيخ مقصود مع قوات الأسد بعد إغلاق دام 3 أشهر، واستهدف الثوار دشمة قناص تابع لـ "قسد" في الحي بقذيفة من مدفع "بي 9" ردا على استهدافه للمدنيين.‬


إدلب::
ارتكب الطيران الحربي مجزرة في مدينة بنش بعد شنه لغارتين جويتين باستخدام الصواريخ الفراغية على أحياء المدينة، وراح ضحيتها أكثر من عشرة شهداء وأكثر من 20 جريحا، ويعد هذا الاستهداف خرقا للهدنة المبرمة بين جيش الفتح والمفاوض الإيراني، ورد الثوار على المجزرة بدك معاقل الميليشيات الشيعية في قريتي كفريا والفوعة بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ وحققوا إصابات جيدة، وفي الريف الجنوبي أغار الطيران الحربي على مدينة أريحا وأطراف بلدة المسطومة وبلدتي النيرب والتمانعة ومحيط قرية عابدين وعلى منطقة القياسات، وتعرضت قرية سكيك ومحيطها لقصف مدفعي.


حماة::
تمكن الثوار من تدمير دبابة لقوات الأسد على محور السرمانية بسهل الغاب بالريف الغربي، وتعرضت قرية العنكاوي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وفي الريف الشمالي الشرقي استهدف الثوار تجمعات قوات الأسد في قرية معان بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة، أما في الريف الشمالي فقد شن الطيران الحربي غارة على الأراضي الزراعية المحيطة بمدينة كفرزيتا، وألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على قرية عطشان.


حمص::
شن عناصر تنظيم الدولة هجوما مباغتا على معاقل قوات الأسد في مطار التيفور بالريف الشرقي، وتمكن خلاله عناصر التنظيم من السيطرة على الكتيبة المهجورة وحاجزين آخرين وقتلوا أكثر من 20 عنصر لقوات الأسد بينهم ضابط، واستهدف عناصر التنظيم تجمعات عناصر الأسد داخل المطار برشقات من الصواريخ وقذائف المدفعية، وتزامنت المعارك مع قيام الطائرات الحربية بشن غارات على محيط حقول شاعر و المُهر ومطار التيفور العسكري، وأعلن التنظيم عن تمكن عناصره من إسقاط مروحية تابعة للأسد قرب منطقة حويسيس الواقعة شمال غرب مدينة تدمر، وسقط حطام الطائرة في نقطة تقع بين سيطرة الطرفين، أما في الريف الشمالي فقد أحبط الثوار محاولات تقدم قوات الأسد على جبهة حاجز  زكبو وعلى جبهة تل أبو السلاسل، ودارت اشتباكات بين الطرفين على جبهات أم شرشوح والهلالية وسط قصف مدفعي على المنطقة، وتعرضت مدينة الرستن لقصف صاروخي عنيف من قبل قوات الأسد ما أدى لسقوط جرحى.


درعا::
تعرض مخيم بلدة اليادودة بالريف الغربي لقصف مدفعي ما أدى لسقوط شهيد وعدد من الجرحى، وفي مدينة درعا تعرضت الأحياء المحررة لقصف مدفعي وبقذائف الهاون وبصواريخ "فيل" من قبل قوات الأسد ما أدى لسقوط شهيدة وعدد من الجرحى، ورد الثوار على ذلك بقصف مواقع قوات الأسد في حي المنشية بصواريخ محلية الصنع، في حين حاول مجهولون اغتيال "أبو معاوية" القيادي في لواء توحيد الجنوب عبر استهدافه بعبوة ناسفة في درعا البلد، ولكن محاولتهم باءت بالفشل.


ديرالزور::
شن الطيران الحربي غارات جوية على أحياء الرشدية والصناعة والجبيلة وحويجة صكر والحويقة، وتعرضت أحياء المدينة الواقعة تحت سيطرة عناصر تنظيم الدولة لقصف مدفعي وصاروخي، في حين ألقت طائرة شحن روسية مساعدات غذائية وعسكرية لقوات الأسد المحاصرة في مدينة ديرالزور، حيث قامت الأخيرة باستلامها.‬


الحسكة::
هاجم عناصر تنظيم الدولة اليوم، مواقع لقوات الحماية الشعبية الكردية في قريتي العزاوي والمشوح جنوب مدينة الشدادي، ونفذ الهجوم مجموعتان من عناصر التنظيم، حيث هاجمت المجموعة الأولى مواقع القوات الكردية في قرية العزاوي، في حين هاجمت المجموعة الثانية قرية المشوح، ودارت على إثر ذلك اشتباكات عنيفة بين الطرفين، ومن ثم قام أربعة من عناصر التنظيم بتفجير انفسهم في مواقع القوات الكردية ما أسفر عن سقوط أكثر من 30 قتيلاً وجريحاً قبل عودة عناصر التنظيم لمواقعهم التي انطلقوا منها، هذا واستهدف عناصر تنظيم الدولة المشفى العام والحاجز الغربي ومحيط مؤسسة المياه في مدينة الشدادي بقذائف صاروخية، ومن جهة أخرى فقد شنت الشرطة العسكرية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي حملة اعتقالات بحق العشرات من الشبان على طريق "الحسكة _ القامشلي‬".


القنيطرة::
تعرضت بلدة مسحرة لقصف بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات الأسد.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

الأكثر قراءة