نشرة حصاد يوم الثلاثاء لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 14-06-2016

14.حزيران.2016



ريف دمشق::
تمكن الثوار من إعطاب دبابة وعربة شيلكا وإسقاط طائرة استطلاع لقوات الأسد على الجبهة الغربية من مدينة داريا، حيث لا تزال قوات الأسد تحاول التقدم باتجاه المدينة، فيما قامت مروحيات الأسد بإلقاء 35 برميل متفجر على أحياء المدينة، وسط تعرضها لقصف بصواريخ "أرض – أرض" وبالأسطوانات المتفجرة، وفي منطقة خان الشيح استهدفت قوات الأسد الشارع الرئيسي في المخيم بقذيفة من العيار الثقيل ما أدى لسقوط عدد من الشهداء والجرحى من المدنيين، في حين تعرض الجبل الشرقي في مدينة الزبداني لقصف مدفعي من قبل قوات حزب الله الإرهابي، وفي الغوطة الشرقية تدور اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد في مزارع بلدتي جسرين وكفربطنا، ووردت أنباء عن تمكن الثوار من تحقيق تقدم جيد في المنطقة، هذا وقامت الطائرات الحربية بشن اكثر من 20 غارة جوية استهدفت بلدة الشيفونية أدت لاحتراق المحاصيل الزراعية وسقوط جرحى في صفوف المدنيين، وترافقت الغارات مع قصف صاروخي عنيف، واستهدفت قوات الأسد مزارع كفربطنا بالرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون، وفي خبر منفصل انفجرت عبوة ناسفة بسيارة تابعة لأبو محمد القعقاع القيادي في اللواء الثالث في جيش الإسلام في بلدة الشيفونية وهو عائد من معارك بلدة البحارية، حيث أصيب القعقاع بجروح خفيفة بينما بترت قدم أحد أخوته.


حلب::
لم يغب طيران العدو الروسي ولا الطيران المروحي التابع للأسد عن سماء حلب في تاسع أيام الشهر الفضيل، كما لم تغب صواريخه الحارقة والمحرمة دوليا ولا البراميل المتفجرة، ففي مدينة حلب شن الطيران غارات جوية على أحياء السكري والصالحين ومساكن هنانو والكلاسة وقاضي عسكر والمعادي والصالحين والقاطرجي وصلاح الدين وبعيدين والهلك والشيخ فارس وطريق الباب والفردوس ودوار جسر الحج وطريق الكاستيلو، أدت هذه الغارات لسقوط عدد من الشهداء والجرحى، هذا وسقطت قذائف على أحياء يسيطر عليها نظام الأسد ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين، كما حاولت قوات الأسد التقدم على جبهة العامرية بعد تمهيد مدفعي وصاروخي ولكن الثوار تصدو لهم وكبدوهم خسائر في الأرواح والعتاد، كما استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في ضاحية الأسد بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة، وفي الريف الشمالي واصلت الطائرات غاراتها على مدينتي عندان وحريتان وبلدات حيان وبابيص و‏معارة الارتيق وكفرحمرة وتل مصيبين ومنطقتي الملاح وآسيا ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف على المناطق المستهدفة من قبل الطيران، وعلى صعيد أخر فقد جرت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" على أطراف مدينة إعزاز، وجرت اشتباكات عنيفة بين الثوار وتنظيم الدولة في قرية براغيدة وتل بطال في محاولة من الثوار السيطرة عليهما، بينما استشهدت طفلة جراء قيام تنظيم الدولة باستهداف مدينة مارع بصاروخ كاتيوشا، وفي الريف الجنوبي حاولت قوات الأسد التقدم على عدة محاور، وهذا ما دفع جيش الفتح للإعلان عن بدء معركة للسيطرة على قرية خلصة الهامّة، حيث سيطر على المنازل الأولى في القرية، وعلى قرية زيتان والساتر الواصل بين قريتي القراصي وخلصة، وقام جيش الفتح باستهداف مواقع قوات الأسد في قريتي زيتان وخلصة بقذائف المدفعية، وتمكن من تدمير رشاش عيار 14.5 ومدفع 23 ودبابة وقتل وجرح العديد من العناصر، وأكد جيش الفتح نبأ مقتل قائد غرفة عمليات خلصة برصاصة قناص تابع له، وقالت "الفرقة 13" التابعة للجيش الحر أن عناصرها استهدفوا تجمع لميليشيات حزب الله الإرهابي على جبهة خان طومان بصاروخ تاو، وشنت الطائرات الروسية غاراتها على قرى زيتان والزربة والقراصي وخان طومان والعيس وجب كاس وطريق "حلب – دمشق" أدت لسقوط شهداء وجرحى بين المدنيين، أما في الريف الشرقي فتستمر الاشتباكات العنيفة بين تنظيم الدولة و"قسد" في محيط مدينة منبج وسط غارات جوية من طائرات التحالف الدولي، كما وأغارت طائرات حربية على محيط مدينة الباب، وتعرضت مدينتي الباب وتادف لقصف مدفعي، وفي الريف الغربي شن الطيران الحربي غارات جوية على مدن دارة عزة وعينجارة وبلدات كفرحلب والشيخ علي وأورم الكبرى والقصر وكفرنوران ومعرة نعسان ومنطقة الشاميكوا أدت لسقوط شهداء وجرحى بين المدنيين، وأغارت الطائرات بالرشاشات الثقيلة على قرية كفرناها.


حماة::
استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في حاجز المغير بالريف الشمالي بقذائف المدفعية الثقيلة وحققوا إصابات جيدة، وفي خبر منفصل سقط شهيد وعدد من الجرحى جراء انفجار لغم أرضي زرع من قبل مجهولين في مدينة قلعة المضيق استهدف مجموعة تابعة لجيش النصر، وفي الريف الشرقي أغارات الطائرات الحربية على قريتي السكري وقصر بن وردان ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية استهدفت مدينتي إدلب وأريحا وبلدات البارة واحسم وسنجار وأطراف بلدة مرديخ جنوب مدينة سراقب وقريتي الكريز وعري بسهل الروج دون تسجيل سقوط أي إصابات بين المدنيين، بينما ألقت المروحيات براميلها وأسطواناتها المتفجرة على قرية كنصفرة و أطرافها وعلى قرية البارة، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين في البارة، وفي خبر منفصل حاول مجهولون اغتيال السيد سعد أبو العز المسؤول عن مرصد سرمين الذي يقوم بتنبيه المدنيين بحال وجود طيران في الأجواء، ولكن محاولتهم باءت بالفشل إذ نجى دون إصابته بأي جروح، كما حاول مجهولون أيضا اغتيال الشيخ "أبي جابر بنش" قائد لواء الحسين بعد تعرض سيارته لانفجار عبة ناسفة في بلدة بنش ولم يصب أحد بأذى.


حمص::
شن الطيران الحربي غارات جوية على قريتي الوازعية وعزالدين بالريف الشمالي، أوقعت عدد من الجرحى بين المدنيين.


درعا::
دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد على أطراف حي المنشية بدرعا البلد وعلى جبهات بلدة كفرناسج بالريف الشمالي، بينما استهدفت قوات الأسد بالرشاشات الثقيلة أحياء مدينة درعا المحررة دون تسجيل أي إصابات، في حين ألقت مروحيات الأسد براميلها المتفجرة على مدينة الحارة أدت لسقوط 3 شهداء وعدد من الجرحى بينهم حالات خطيرة، وفي خبر آخر قامت قوات الأسد بتفجير أحد المباني على خط جبهة بلدة النعيمة.


ديرالزور::
حلقت طائرات العدو الروسي بكثافة في أجواء مدينة ديرالزور وريفها وشنت العديد من الغارات على أحياء الحويقة والرشدية  والحميدية والصناعة، وعلى مدينة موحسن وبلدات عياش والبغيلية والحوايج والخريطة وحطلة ومراط والجفرة والمريعية والحسينية وأيضا تل الحجيف ومستودعات عياش أدت هذه الغارات لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، كما تعرض محيط المطار العسكري لغارات جوية مكثفة وسط تصاعد حدة الاشتباكات بين تنظيم الدولة وقوات الأسد، كما جرت اشتباكات عنيفة في محيط حاجز البانوراما غرب المدينة قام فيها التنظيم باستهداف نقاط الأسد بسيارة مفخخة، وقال ناشطون أن التنظيم سيطر على عدة نقاط في مدخل مدينة ديرالزور الجنوبي بعد اشتباكات عنيفة في المنطقة، كما ونفذ عنصر تابع للتنظيم عملية انتحارية بعربة "بي إم بي" مفخخة ضربت كتيبة المدفعية التي يسيطر عليها نظام الأسد في جبل الثردة.


الرقة::
شنت طائرات حربية غارة جوية استهدفت أطراف مدينة الرقة الجنوبية دون ورود تفاصيل إضافية، كما وأغار الطيران الروسي على المنطقة الواقعة بين قريتي السلماني وأبو خيمة جنوب غرب مدينة الطبقة.


اللاذقية::
اشتباكات عنيفة جدا بين الثوار وقوات الأسد دارت على محاور عين عيسى بجبل التركمان، حيث قامت المروحيات بإلقاء براميلها المتفجرة على نقاط الاشتباكات والنقاط المحررة، وسط تعرض النقاط المذكورة لقصف مدفعي وصاروخي عنيف، وهذا ما مكّن قوات الأسد من السيطرة على نقاط عدة في المنطقة، فيما تمكن الثوار من قتل وجرح عدد من قوات الأسد بعد استهداف تجمعهم في محور نحشبا بصاروخ فاغوت، كما اشتدت الاشتباكات أيضا على محاور بلدة كباني "كبينة" وسط غارات جوية من الطيران الحربي والمروحي بالصواريخ والبراميل المتفجرة وقصف مدفعي وصاروخي عنيف، حيث تقدمت قوات الأسد في بادئ الأمر وسيطرت على عدة نقاط ليسارع الثوار بشن هجوم معاكس تمكنوا فيه من استعادة السيطرة على جميع النقاط مكبدين قوات الأسد خسائر في الأرواح والعتاد.


الحسكة::
قامت قوات حماية الشعب الكردية بهدم أكثر من 200 منزل وتسويتهم بالأرض في قرى جلال والبراك والعلوة الشرقية بالريف الجنوبي وهذه القرى يسكنها عشيرة المعامرة العرب، وتقع بين مدينة الشدادي وبلدة مركدة وهي مناطق مواجهة مع تنظيم الدولة، ومن جهة أخرى فقد دارت اشتباكات بين عناصر تنظيم الدولة وقوات الحماية الشعبية في محيط جبل عبدالعزيز، على إثر محاولة تسلل الأخير في المنطقة.

الأكثر قراءة