نشرة حصاد يوم الخميس لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 19-01-2017

20.كانون2.2017
جانب من الاشتباكات على أطراف مدينة الباب
جانب من الاشتباكات على أطراف مدينة الباب

دمشق::
تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد على جبهتي كراش وطيبة في حي جوبر، وقتلوا عنصر وجرحوا آخرين، بينما تعرض الحي لقصف بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة والرشاشات دون تسجيل أي إصابات بين المدنيين، في حين سقطت قذائف هاون وقذائف صاروخية على محيط منطقة الجمارك وبالقرب من كلية الاقتصاد بالعاصمة دمشق.


ريف دمشق::
لم يوقف نظام الأسد وميليشيا حزب الله الإرهابي هجماتهما على منطقة وادي بردى بالرغم من دخول وقف إطلاق حيز التنفيذ، حيث تم استهداف قريتي عين الفيجة وديرمقرن بقذائف المدفعية وصواريخ الفيل، وسط اشتباكات على عدة محاور، وجاء الإعلان عن بدء وقف إطلاق النار بعد الظهيرة عقب دخول وفد مؤلف من قوات الأسد بينهم محافظ ريف دمشق والعميد قيس الفروة بالإضافة لمبعوث من قبل السفارة الألمانية كمندوب عن الصليب الأحمر الدولي، والذين اجتمعوا مع ممثلين ووجهاء منطقة الوادي واتفقوا على عدة بنود أهمها وقف إطلاق النار والعمليات العسكرية، يتم بعدها دخول الورشات المختصة بإصلاح منشأة نبع عين الفيجة، ومن ثم يتم تسوية أوضاع المقاتلين الراغبين بالبقاء ويسافروا للخارج خلال ستة أشهر، ويتم تسجيل أسماء الرافضين للمصالحة وترحيلهم إلى إدلب برعاية أممية، كما تخرج قوات الأسد من قرية بسيمة خلال فترة معينة وتبقى في النقاط التي وصلت إليها في محيط بلدة عين الفيجة، وأخيرا البدء بعملية إعادة إعمار ما تم تخريبه وتهديمه، وفي الغوطة الشرقية جرت معارك عنيفة جدا على جبهات بلدات الميدعاني وحوش الصالحية وحزرما والبحارية على إثر محاولة تقدم قوات الأسد في المنطقة، والتي حققت تقدم بسيطرتها على بلدة البحارية بعدما حولت منازلها لركام، وسط قصف مدفعي وصاروخي على نقاط الاشتباكات، وشنت طائرات الأسد غارات على مدينة عربين، ما أدى لسقوط 3 شهداء وجرحى، وفي منطقة الزبداني استهدفت قوات الأسد بلدتي مضايا وبقين بعدة قذائف وبالرشاشات الثقيلة، ما أدى لسقوط جرحى، وتوفيت طفلة في البلدة بعد ولادتها بساعات بسبب نقص الأدوية والمعدات الطبية جراء الحصار الذي يفرضه نظام الأسد وحزب الله الإرهابي على المدنيين.


حلب::
تعرضت قرى تل ممو والعيس وتل باجر وبانص وسحور و"برج حسين الضاهر" بالريف الجنوبي لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات الأسد، بينما أغارت الطائرات على بلدة تل الضمان وبلدة رسم العيس، ما أدى لسقوط 3 شهداء وجرحى في رسم العيس، ورد الثوار على القصف المتواصل بالهجوم والتسلل إلى معاقل قوات الأسد في جبل الأربعينية بعملية مفاجئة وسريعة تمكنوا خلالها من قتل وجرح العديد من عناصر الأسد والميليشيات الشيعية، أما بالريف الشمالي فقد استهدفت قوات الأسد منطقة الملاح وبلدة معارة الأرتيق بقذائف المدفعية، وفي غرب حلب استشهد قيادي في حركة نور الدين الزنكي جراء قصف مدفعي على منطقة البحوث العلمية، واستشهد 3 من عناصر الحركة جراء قصف طائرة استطلاع تابعة للتحالف الدولي على الفوج 111، وفي الريف الشرقي جرت معارك عنيفة بين الثوار وتنظيم الدولة داخل قرية السفلانية قرب بلدة قباسين حيث حاول الثوار السيطرة عليها، بينما قامت الطائرات الحربية بشن غارات على بلدة المهدوم جنوب منبج والخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، فيما أعلنت قوات الأسد عن تمكنها من السيطرة على قرية "عفرين" ومطاحن الفستق والمداجن ومعمل الصابون وأم ميال والجديدة جنوب شرق منطقة خناصر بعد اشتباكات ضد تنظيم الدولة.


حماة::
تمكن الثوار من إحباط محاولة تسلل لقوات الأسد إلى معمل البشاكير في قرية حربنفسه بالريف الجنوبي وقتلوا وجرحوا عددا منهم ما أجبرهم على التراجع، بينما تعرضت قرى حربنفسه والقنطرة والتلول الحمر لقصف بقذائف الهاون أدى لسقوط جرحى بين المدنيين، وفي الريف الشمالي تمكن الثوار من تدمير سيارة يستقلها عدد من عناصر الأسد في أطراف بلدة صوران بالريف الشمالي وقتل وجرح من كان بداخلها، بينما أغارت الطائرات على مدينة طيبة الإمام دون تسجيل أي إصابات، فيما تعرضت مدينة حلفايا لقصف مدفعي وصاروخي.


إدلب::
نشب خلاف بين جبهة فتح الشام وحركة أحرار الشام في ريف جسر الشغور، قامت على إثرها الجبهة باعتقال عدد من العناصر الذين كانوا على هذه الحواجز الخاضعة لسيطرة الحركة، ردا على اعتقال الحركة أحد العناصر، وفي سياق أخر تعرضت مدينة معرة مصرين لقصف مدفعي أدى لسقوط عدد من الجرحى بين المدنيين، فيما شن الطيران الحربي غارات على بلدة تفتناز وقريتي كفرجالس وجب كاس.


حمص::
تعرضت منطقة الحولة بالريف الشمالي لقصف بقذائف الدبابات والمدفعية وتعرضت بلدة تلدو لقصف بالرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون، ما أدى لسقوط جريح، ودارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهة قرية الغور جنوب الحولة، أما في مدينة حمص فقد أصيب شخصين في حي الوعر المحاصر بعد استهدافه من قبل قناصو الأسد، وفي الريف الشرقي نفذ عنصر تابع لتنظيم الدولة عملية انتحارية استهدفت مواقع قوات الأسد قرب قرية شريفة غرب مطار التيفور العسكري، ما أدى لسقوط قتلى في صفوف قوات الأسد، وتدمير دبابة، ودارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين في المنطقة، وخلفت قتلى وجرحى في صفوفهم، وتمكن عناصر التنظيم أيضا من تدمير دبابة قرب القرية بعد استهدافها بصاروخ موجه.


درعا::
قصف مدفعي استهدف المدنيين في السهول الغربية لدرعا البلد ومحيط بلدة كفرشمس، ما أدى لوقوع أضرار مادية فقط دون تسجيل أي إصابات بين المدنيين.


ديرالزور::
تستمر المعارك بين تنظيم الدولة وقوات الأسد في مدينة ديرالزور ومحيط المطار العسكري لليوم السادس على التوالي، وتمكن التنظيم خلالها من تدمير مدفع ميداني عيار 130 على كتيبة الرادار، وتترافق المعارك مع غارات جوية وقصف عنيف على نقاط الاشتباكات ومحيطها والأحياء الخاضعة لسيطرة التنظيم وعلى بلدة سلعو وقرية حطلة ومدينة الميادين، كما يقوم التنظيم بقصف الأحياء الخاضعة لسيطرة قوات الأسد، وفي كلتا الحالتين يسقط مدنيون بين شهيد وجريح، في حين أكد ناشطون أن المدينة وريفها شهدت هدوء حذر في معظم الجبهات مع حدوث بعض الاشتباكات المتقطعة والقنص المتبادل بين الطرفين في فترة ما بعد الظهيرة، ومن جهة أخرى فقد استهدفت طائرات حربية جسر عين البوجمعة على طريق "ديرالزور - الرقة" ما أدى لخروجه عن الخدمة بشكل كامل.


اللاذقية::
قصف مدفعي وصاروخي عنيف من قبل قوات الأسد المتمركزة في قمة النبي يونس استهدفت محاور تمركز الثوار في جبل الأكراد دون تسجيل أي إصابات.


الرقة::
شن طيران التحالف الدولي غارات جوية على قرية السويدية كبيرة شمال مدينة الطبقة، ما أدى لسقوط شهيد مدني وعدد من الجرحى بينهم أطفال، كما وأغارت على الحي الأول بمدينة الطبقة، وفي خبر منفصل فقد سقط شهيد مدني جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم الدولة في بلدة المحمودلي.


القنيطرة::
استهدفت قوات الأسد بلدة الحميدية بالرشاشات الثقيلة.

الأكثر قراءة