ألمانيا تتعهد بدفع 50 مليون يورو لتوطين عدد أكبر من اللاجئين

12.آب.2017

أعربت مستشارة الألمانية، "أنجيلا ميركل"، أمس الجمعة،عن استعدادها لتوطين عدد أكبر من اللاجئين بشروط التحكم بالهجرة غير الشرعية.

وتعهدت ميركل بتقديم بلادها مبلغ نحو 50 مليون يورو خلال هذ العام، لدعم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة

وقالت ميركل عقب لقائها بالمفوض السامي لشؤون اللاجئين، "فيليبو غراندي"، والمدير العام لمنظمة الهجرة الدولية "ويليام لاسي سوينغ"، إنه "لا ينبغي أن يخفق هذا العمل بسبب المال".

واقترحت المستشارة مضاعفة أعداد اللاجئين، الذين يمكن لأوروبا استقبالهم بصورة دائمة من 20 ألف شخص إلى 40 ألف شخص، مضيفة "الاتحاد الأوروبي الذي يبلغ عدد سكانه 500 مليون شخص ربما يمكنه تقبل هذا العدد من اللاجئين"، مع اشتراط التحكم بالهجرة غير الشرعية.

وأشارت المستشارة الألمانية في هذا الصدد إلى استقبال اللاجئين في إطار اتفاقية الاتحاد الأوروبي مع تركيا بهذا الخصوص. وكانت الأمم المتحدة في إطار برنامج "إعادة التوطين" قد اتفقت قبل سنوات مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على الالتزام بتوفير 20 ألف مكان لاستقبال لاجئين من سوريا، بحيث يكون نصيب ألمانيا 1600 لاجئ.

وكان المكتب الاتحادي الألماني للاجئين والهجرة، قد أعطى احصائية لعدد اللاجئين السوريين في بداية عام 2015، والذي وصلالى حوالي 32 ألف لاجئ، من أصل 160 ألفاً من جميع الجنسيات، بعد أن لجأ أكثر من 4 ملايين سوري من بلادهم بسبب الحرب المستمرة منذ ست سنوان ونيف.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة