ألمانيا... محاكمة موظفي أمن عقب إعتداءات على لاجئين

18.آب.2015

عقب فضائح إساءة معاملة طالبي لجوء في نزل لاجئين بولاية شمال الراين ويستفاليا، تبدأ في مدينة إيسن الألمانية أول المحاكمات الجنائية في تلك الوقائع , ومن المقرر أن تنظر المحكمة الإدارية هناك يوم الخميس المقبل في قضية متهم فيها خمسة من موظفي الأمن في إحدى نزل اللجوء الانتقالية بمدينة إيسن.

ويتهم الادعاء العام الرجال الخمسة بركل وضرب لاجئين في أيلول عام 2014 عندما سأل هؤلاء اللاجئون عن طعام وشراب في مقصف النزل خارج مواعيد العمل وحاولوا الشكوى من سوء المعاملة في النزل. وتم الكشف عن تلك الوقائع بعدما أثارت اعتداءات جسيمة على لاجئين في نزل إيواء آخر بمدينة بروباخ الألمانية ضجة إعلامية.

وكانت شركة “يوربيان هومكير” تدير كلا النزلين في ذلك الوقت، وكلفت شركتين خارجيتين لتولي الخدمات الأمنية في النزلين. ولم يعرف بعد موعد مثول المتورطين في اعتداءات نزل بروباخ أمام المحكمة، حيث يقول المدعي العام يوهانيس داهايم: “التحقيقات الشاملة للغاية التي يجريها الادعاء العام لم تختتم بعد”. ويجري الادعاء العام حالياً تحقيقات ضد أكثر من خمسين متهما بتهمة الحرمان من الحرية وإلحاق إصابات جسدية والإكراه.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة