أوباما ... على الأوربيين بذل المزيد من الجهد لإدماج جالياتها المسلمة بشكل أفضل داخل مجتمعاتها

17.كانون2.2015

 

دعا الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" الدول الأوروبية إلى بذل المزيد من الجهد لإدماج جالياتها المسلمة بشكل أفضل داخل مجتمعاتها.

وقال "أوباما" - خلال المؤتمر الصحفي الذي جمع بينه وبين رئيس الوزراء البريطاني "ديفيد كاميرون"  "إن الجالية المسلمة بالولايات المتحدة الأمريكية لا تواجه مشكلة في الشعور بأنها أمريكية وهي واحدة من أكبر المزايا لدينا".

وأضاف قائلا: "هناك بعض المناطق في أوروبا حيث الأمر ليس على هذا النحو، وهذا على الأرجح الخطر الأكبر الذي يواجه أوروبا"، مؤكداً أن ظاهرة التطرف العنيف من حيث الفكر والتنظيمات والقدرة على تجنيد الشباب، امتدت وانتشرت على نطاق واسع واخترقت مجتمعات مختلفة على مستوى العالم.

وأوضح أنه لا يعتبر التطرف العنيف تهديداً وجودياً وإنه واثق من القدرة على هزيمته، مشيراً إلى أن تنظيمي "القاعدة" و"داعش" يعملان على إلهام ودفع الأشخاص لارتكاب أعمال إرهابية في الغرب.

وتأتي تصريحات أوباما في وقت شهدت فيه في عدة مناطق من أوروبا رفع دولها لدرجة التأهب الأمني ، كما حصل في الهجوم على صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية قبل أيام، ما أوقع سبعة عشر قتيلاً.

  • المصدر: وكالات إخبارية
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة