إيران تستبدل "سليماني" بعد إصابته في المعارك ضد تنظيم الدولة

15.كانون2.2015

متعلقات

أكدت معلومات وادرة من داخل العراق، عن إصابة القائد في الحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، إصابات بليغة خلال معارك بين قوات الحشد الشعبي الشيعية، وعناصر من تنظيم الدولة قرب سامراء.

وقد كشفت العربية نقلا عن مصادر عراقية، أن “سليماني أصيب في المعارك التي جرت قبل أسبوعين في سامراء، بين عناصر داعش، وقوات الحشد الشعبي، وأنه نقل على الفور إلى بغداد، ثم إلى النجف، قبل أن يتم نقله إلى طهران، بعد أن تعسر أمر علاجه في العراق”.

وأضاف المصدر أن “إيران قررت استبدال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، بعد إصابته في معارك مع مسلحي التنظيم في منطقة الهاشمية قرب سامراء”.

وأسهب المصدر “كانت الإصابة بليغة إثر تفجير انتحاري، استهدف تجمعاً لقوات الحشد الشعبي في سامراء، حيث نقل على الفور لتلقي العلاج، وكان من المقرر أن يعود إلى ساحات القتال بعد تماثله للشفاء، غير أن التقارير الطبية أشارت إلى عدم قدرته على العودة حالياً، مما دفع إيران إلى استبداله”.

و يذكر أن سليماني من أبرز القادة الإيرانيين الذين قادوا و مازال عمليات القوات الإيرانية و المليشيات الشيعية التي دخلت سورية ، و يتهم بارتكاب العديد من المجازر .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة