الاتحاد الأوروبي يدعو إيران لـ "ضبط النفس" في التعامل مع الاحتجاجات

21.تشرين2.2019

دعا الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس، إيران لممارسة "أقصى درجات ضبط النفس" في التعامل مع الاحتجاجات التي تهز البلاد منذ أيام وأسفرت عن سقوط العديد من القتلى، ودعا طهران إلى إنهاء العنف.

واندلعت التظاهرات في إيران التي تعاني من العقوبات، يوم الجمعة الماضي بعد ساعات من رفع أسعار البنزين بنسبة 200 في المئة، وانتشرت الاحتجاجات إلى 40 مدينة وبلدة على الأقل.

وأعربت متحدثة باسم الاتحاد الأوروبي عن تعازيها لعائلات الضحايا، ودعت إلى الحوار لوضع حد التوترات، وقالت مايا كوسيانتيتش في بيان "نتوقع من قوات الأمن الإيرانية ممارسة أقصى درجات ضبط النفس في التعامل مع الاحتجاجات، كما نتوقع من المحتجين التظاهر بسلمية.. أي شكل من أشكال العنف غير مقبول".

وأضافت "يجب ضمان حقوق حرية التعبير والتجمع"، لافتة إلى أن الاتحاد الأوروبي يتوقع من السلطات الإيرانية إعادة الاتصالات وإنهاء التعميم شبه الكامل على الإنترنت والمفروض منذ نهاية الأسبوع الماضي.

وذكرت منظمة العفو الدولية أن تقارير أشارت إلى مقتل أكثر من 100 متظاهر وأن حصيلة القتلى الحقيقية ربما تزيد عن 200 قتيل.

في الأثناء، أعلن اتحاد الطلاب الإيرانيين الخميس أن قوات أمنية بزي مدني دخلت جامعة طهران، مستخدمة سيارات إسعاف، واعتقلت العشرات أثناء احتجاجات ليلية لطلاب الجامعة مساء الاثنين الماضي.

وأشار الاتحاد، بحسب ما نقلت مواقع إيرانية معارضة، أن الأمن اتصل خلال الأيام الثلاثة الماضية بالطلاب النشطاء، وهددهم بالاعتقال في حال مشاهدتهم في أي احتجاج داخل حرم الجامعة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة