الجبير : المملكة أكدت مراراً على ضرورة رحيل الأسد إما بالخيارات السياسية أو العسكرية

26.نيسان.2017

كرر وزير الخارجية السعودية عادل الجبير تأكيدات بلاده على عدم وجود للأسد في مستقبل سوريا ، مشدداً أن هذا انعدام الوجود يمتد للمليشيات الايرانية الارهابية و كذلك حزب الله الارهابي ، في حين رد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنه لايعتبر الأخير “ارهابياً”.


و قال الجبير ، في مؤتمر صحفي مع نظيره  الروسي سيرغي لافروف، أن الأدلة واضحة للتطهير العرقي الذي يقوم به الحرس الثوري الإيراني الارهابي و حزب الله الارهابي في سوريا.

و أضاف الوزير السعودي “ المملكة أكدت مراراً على ضرورة رحيل الأسد إما بالخيارات السياسية أو العسكرية ولا مكان للأسد في مستقبل سوريا” ، و أردف :” يجب ان يدفع نظام الأسد ثمن إستخدام الكيماوي ، وعليه أن يثبت أنه لا يملك أسلحة كيماوية “ ، لافتاً على وجوب أن يكون هناك آلية مناسبة للتحقيق في استخدام الكيماوي في خان شيخون.


وشدد الجبير على أن قرار مجلس الأمن ٢٢٥٤ هو المرجع للحل في سوريا ، مشدداً على عدم وجود نية لاضعافه.

و قال لافروف أن محادثاته مع الجبير نركزت بدرجة كبيرة على الملف السوري، حيث تدخل عملية التسوية السياسية مرحلة حاسمة ، وفق قوله

و دافع لافروف عن الأسد و استخدام الكيماوي ولاسيما في خان شيخون ، والتي راح ضحيتها أكثر من ٥٠٠ شهيد و مصاب ، مشككاً بكل شيء وطالباً بتحقيق دولي تشارك فيه بلاده ، معترضاً على اعتماد لجنة التحقيق التابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية على خبراء بريطانيين و فرنسين .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة