الحرس الثوري يزعم كشفه لمحاولة لاغتيال قاسم سليماني

04.تشرين1.2019

زعم مسؤول إيراني بارز أمس الخميس أن طهران أحبطت مؤامرة دبرتها وكالات استخبارات إسرائيلية وعربية لاغتيال الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني.

ونقلت وسائل إعلام حكومية عن حسين طيب، رئيس الجهاز الأمني بالحرس الثوري، قوله في مؤتمر إن "المتآمرين" خططوا لشراء عقار ملاصق لقبر والد سليماني وزرعه بالمتفجرات لقتله.

وتابع أن الثلاثة حفروا نفقا تحت حسينية تابعة لوالد سليماني وفخخوه بما "بين 350 و500 كيلوغرام من المواد المتفجرة"، مضيفا أن المشتبه بهم كانوا خاضعين للرصد والتتبع قبل فترة طويلة من جانب أجهزة استخبارات الحرس الثوري.

وقال طيب إن محاولة الاغتيال كان "يجري التحضير لها منذ سنوات"، دون أن يذكر أسماء الدول العربية التي يزعم أنها ضالعة في المؤامرة.

والجدير ذكره أن سليماني يجوب المنطقة من طهران الى دمشق وبيروت مرورا ببغداد، وزار مؤخرا الحدود السورية الإسرائيلية، حيث لم يتعرض خلالها لأي محاولة إستهداف أو إغتيال.!!!

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة