المفوضية تدعوا للتضامن مع ملايين اللاجئين حول العالم في شهر رمضان

04.أيار.2019

أعرب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، عن خالص تمنياته لكل من يحتفل بقدوم شهر رمضان المبارك هذا العام، والذي يبدأ في الأيام القليلة المقبلة، داعياً للتضامن مع ملايين النازحين قسرياً في جميع أنحاء العالم.

وقال غراندي في رسالة فيديو من بنغلاديش: “في عالم ما زلنا نشهد فيه على نحو مأساوي معاناة إنسانية وأوضاعاً تدعو على اليأس بشكل غير مسبوق، مع وجود حوالي 70 مليون شخص من المهجرين قسراً خارج ديارهم، تبرز أكثر من أي وقت مضى قيم رمضان الأصيلة والمتمثلة بالصبر والرأفة”.

وقال المفوض السامي بأن شهر رمضان هو وقت “لنتذكر الأرواح البريئة التي زهقت وهي تنشد الأمان واللجوء، وأن نظهر دعمنا للملايين الذين أجبروا على النزوح من ديارهم بسبب العنف والاضطهاد. دعونا نقف إجلالاً لعزيمتهم وأن نتضامن معهم، اليوم وكل يوم”.

وقد تم تسجيل رسالة غراندي خلال زيارة إلى مخيم كوتوبالونغ للاجئين في بنغلاديش، وسط منطقة تستضيف قرابة مليون شخص من الروهينغا الذين فروا من منازلهم في ميانمار بحثاً عن الأمان والمأوى عبر الحدود.

واختتم غراندي رسالته بدعوة للوحدة في مواجهة التحديات السائدة: “لعل شهر رمضان المبارك يحمل اليوم في طياته رسالة مهمة للغاية لا يجب نسيانها: عسى أن يعلو ما يوحدنا على ما يفرقنا”.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة