جزّار وليس مجرد مراوغ

ردا على إطراء الأخير له .... مرشح الرئاسة الفرنسية: الأسد مراوغ

11.كانون2.2017
المرشح للرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون
المرشح للرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون

صرح مرشح انتخابات الرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون اليوم الأربعاء بأن بشار الأسد "دكتاتور ومراوغ" وذلك ردا على ترحيب "الأسد" بموقف المرشح الرئاسي تجاه سوريا.

وتحدث فرانسوا فيون خلال مقابلة مع قناة "بي إف إم" الفرنسية أن "بشار الأسد ديكتاتور ومراوغ، أود أن الفت انتباه وسائل الإعلام الفرنسية إلى حقيقة أنه ليس من الضروري القبول بتلاعبات بشار الأسد". حسبما نقلت وكالة فرانس برس.

واكد فيون الذي يؤيد حوارا مع جميع اطراف النزاع في سوريا "من الواضح انه مراوغ. قيام ديكتاتور بإدلاء تصريحات أمام القنوات التلفزيون الفرنسية حول السياسة الفرنسية هو مراوغة".

وتابع "لا أؤيد بقاء الأسد في السلطة فهو ديكتاتور لديه ماض دموي. أقول فقط، أن بشار الأسد يحظى بدعم قسم من الشعب، وان الدبلوماسية الفرنسية والغربية أقصتا نفسيهما من النزاع السوري برفضهما فكرة التحدث مع الأسد".

ومؤخرا صرح "بشار الأسد" في مقابلة له نشرتها وسائل إعلام فرنسية وردا على سؤالٍ حول فيون قائلا "إن خطابه حول الإرهابيين أو حول أولوية مكافحة الإرهاب دون التدخل في شؤون الدول الأخرى هو موضع ترحيب".

وكان فيون قال منتصف تشرين الثاني/نوفمبر، خلال مناظرة تلفزيونية بين المرشحين عن اليمين، انه سيعيد في حال انتخابه فتح "منصب دبلوماسي على الأقل في دمشق لكي تكون هناك قناة اتصال مع النظام السوري" مؤكدا أن "دمشق تشكل افضل حماية لمسيحيي الشرق بمواجهة الجهاديين".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: أنس ليلى

الأكثر قراءة