روسيا تعتبر مقترح التمهيد لدستور جديد "خطوة في الاتجاه الصحيح"

17.أيار.2017

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، "غينادي غاتيلوف"، في العاصمة السويسرية "جنيف"، أن مقترح المبعوث الأممي إلى سوريا، "ستيفان دي ميستورا"، حول التمهيد لدستور جديد، "خطوة في الاتجاه الصحيح".

وقال غاتيلوف، اليوم الأربعاء" خلال مشاركته في فعاليات مفاوضات "جنيف 6"، "نرى أنها خطوة في الاتجاه الصحيح. المسائل المتعلقة بالدستور تعتبر موضوعاً يسمح لنا بالتعويل على دفع العملية السياسية إلى الأمام"، معتبراً استحداث هذه الآلية لا يتعارض مع استمرار المناقشات حول السلال الأربع المتفق عليها لجدول أعمال المفاوضات في جنيف.

وأفاد نائب الخارجية الروسي، أن "السلال الأربع ستبقى محورية، وكنا نقول دائماً إننا نولي اهتماماً أولياً لمسائل محاربة الإرهاب بالإضافة إلى موضوع الدستور، لكن إذا أردنا تحقيق تقدم إلى الأمام، فعلينا أن نبدأ من شيء ما".

وأكد غاتيلوف تمسك بلاده، باقتراحها الخاص بإصدار قرار دولي دعماً لمشروع مناطق "تخفيف التوتر" في سورية.

وكان دي ميستورا طرح على طرفي مفاوضات جنيف، رسم آلية استشارية تقنية في شأن المسائل الدستورية والقانونية، يترأسها دي ميستورا، مستعيناً بعدد من الخبراء، وتشمل الآلية مشاورات منفصلة يجريها مكتب المبعوث الخاص مع عدد من الخبراء القانونيين تسميهم الحكومة والمعارضة المشاركة في المحادثات السورية في جنيف.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة