مفاوضات فاشلة بين محام أمريكي و تنظيم الدولة لإنقاذ " بيتر كاسيج " قبل قتله

20.كانون1.2014

دارت مفاوضات بين المحام الأمريكي ستانلي كوهين و عدد من زعماء تنظيم الدولة لمدة أسابيع ، بمحاولة فاشلة من كوهين لإنقاذ حياة الرهينة الامريكي بيتر كاسيج و الذي قام التنظيم بذبحه فيما بعد .

حيث ذكرت صحيفة "الغارديان"، يوم أمس الجمعة و نقلا عن رسائل بالبريد الإلكتروني إن المحادثات مع زعماء التنظيم ، والتي استهدفت إطلاق سراح الرهينة بيتر كاسيج، بدأت في منتصف أكتوبر، واستمرت لعدة أسابيع، وكان مكتب التحقيقات الاتحادي على دراية بها.

كما أوضحت الصحيفة أن كوهين أقنع شيوخا بارزين متحالفين مع تنظيم القاعدة بالتدخل لدى تنظيم الدولة نيابة عن كاسيج. وأكد عاملون في مكتب التحقيقات الاتحادي أن مسؤولين بارزين في مقر المكتب كانوا على علم بتطورات تصرفات كوهين ، إلا أن محاولات كوهين باءت بالفشل و قام التنظيم بذبح الرهينة الأمريكي و الذي يبلغ 26 عاما دون الاهتمام بتلك المفاوضات .

و الجدير بالذكر أن حادثة ذبح بيتر كاسيج أثارت جدلا كبيرا حيث قال الرئيس الأمركي بارك أوباما حينها أن القتل "عمل شرير محض على يد جماعة إرهابية يحق للعالم ربطها بالوحشية" .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة