وزير الدفاع التركي: تحرير الرقة يجب أن يتم بدون مشاركة "واي بي جي" فالبدائل حاضرة

28.تشرين1.2016

أكد وزير الدفاع التركي فكري إيشيق أمس أنَّ عملية تحرير مدينة الرقة السورية من تنظيم الدولة يجب أن تتم بدون مشاركة قوات الحماية الشعبية الكردية "واي بي جي".

وشدد إيشيق في رده على سؤال أحد الصحفيين عقب اجتماع اليوم الثاني لوزراء دفاع حلف شمال الأطلسي (ناتو) في العاصمة البلجيكية بروكسل، على أنَّ بلاده مصرة على عدم مشاركة تنظيم "واي بي جي" في عملية تحرير الرقة.

وأشار الوزير التركي أنَّ موقف بلاده واضح في هذا الخصوص، وهي قادرة على إيجاد بديل له على الأرض من أهالي المنطقة والجيش السوري الحر.

وفي رده على سؤال يتعلق بوجود عناصر "واي بي جي" في مدينة منبج، واللقاء الذي جمعه بنظيره الأمريكي أشتون كارتر، ذكّر إيشيق بالتعهد الذي قطعته الولايات المتحدة الأمريكية بانسحاب عناصر "واي بي جي" شرقي نهر الفرات، ودعاها للالتزام بتعهداتها.

وأوضح إيشيق أنه في حال عدم التزام واشنطن بتعهدها بسحب مسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي شرقي الفرات فإن بلاده ستقوم بما يلزم.

وبشأن عملية الموصل أكد وزير الدفاع التركي، أن بلاده تقدم الدعم الجوي في محاربة تنظيم الدولة، وأنهم بحثوا بالتفصيل مع وزراء دفاع أمريكا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا، مسألة زيادة تقديم القوات التركية الدعم في عملية تحرير الموصل.

وأكد إيشيق أن بلاده ترغب بتحسين علاقتها مع بغداد، وبين أن ذلك يصب في مصلحة البلدين.

ولفت إلى أنَّ، عدم الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية، لا يصب في مصلحة تركيا قائلاً: "استنادا لهذا المفهوم، تركيا ستقدم ما بوسعها لدعم عملية الموصل".

تجدر الإشارة إلى أنَّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال أمس الخميس "مصممون على تطهير منبج من تنظيم "بي واي دي" الإرهابي في أقصر وقت (...)إما أن يخرجوا (عناصر بي واي دي) ويتركوها ذاهبين للجهة الأخرى لنهر الفرات، أو سنقوم بما يلزم".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة