آخر إبداعات "الإنقاذ" رفض الاعتراف بالشهادة الثانوية الصادرة في مناطق "درع الفرات"

26.آذار.2019

متعلقات

سرب ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي قراراً صادراً عما يسمى بوزارة التعليم العالي في حكومة الإنقاذ (الذراع المدني لهيئة تحرير الشام)، ترفض فيه الاعتراف بالشهادة الثانوية الصادرة في مناطق سيطرة فصائل المعارضة بريف حلب الشمالي "درع الفرات".

وبموجب القرار، تمنع حكومة الإنقاذ كل من حصل على الشهادة الثانوية بفرعها العلمي والأدبي من مناطق "درع الفرات" لدورة 2019، من أي تعديل أو تصديق أو الخضوع لأي اختبار معياري لدى وزارة التربية والتعليم التابعة للإنقاذ.

وتواصل حكومة "الإنقاذ" حربها لمؤسسات الحكومة السورية المؤقتة، لاسيما وزارتي التعليم العالي والتربية، والتي مارست بحقها وعبر الذراع العسكري للحكومة ممثلا بالقوى الأمنية التابعة لهيئة تحرير الشام صنوف عديدة من التضييق أوصلتها لمرحلة إنهاء جميع أعمالها في مناطق سيطرة الهيئة والانتقال لريف حلب الشمالي.

ويوم أمس، اعتقلت عناصر تابعة لهيئة تحرير الشام، كوادر تدريسية وإدارية في جامعة حلب الحرة، من منازلهم في بلدة عينجارة بريف حلب الغربي، في سياق التضييق الممارس من قبل الهيئة وحكومتها "الإنقاذ" على الجامعة وطلابها لضمها لمجلس التعليم التابع للإنقاذ.

وقالت مصادر إعلامية إن عناصر الهيئة اعتقلت الدكتور "عماد خطاب" النائب العلمي لرئاسة جامعة حلب الحرة، والأستاذ "أحمد ربيع بلو " مدير المكتب المالي في الجامعة، والدكتور أحمد الطويل" عميد كلية العلوم السياسية والإعلام في الجامعة، دون أي تفاصيل عن التهم الموجهة لهم.

ويأتي الاعتقال بعد يوم من زيارة وفد من مجلس التعليم العالي التابع لحكومة الإنقاذ (الذراع المدني لهيئة تحرير الشام) كليتي الطب البشري والأسنان التابعتين لجامعة حلب الحرة في مدينة كفرتخاريم وتهديدهم الطلاب بالتهجير والاعتقال.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة