آليات ثقيلة لسرقة مواد الحديد والنحاس من المباني المدمرة بمخيم اليرموك

22.نيسان.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

نقل شهود عيان مشاهدتهم آليات ثقيلة في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق، تعمل على سرقة مواد الحديد من المباني المدمرة والنحاس من المنازل كما تعمل على إخراجها من جوف الأرض، والتي كانت سابقاً توزع الكهرباء على أهالي المخيم.

وكان شهود عيان قد اتهموا سابقاً مجموعات موالية للنظام السوري تجري عمليات رفع للأنقاض ولأسقف المنازل في منطقة شارع الـ30 في مخيم اليرموك المنكوب وتسرق محتوياتها، في ظاهرة ارتبطت بقوات النظام السوري ويطلق عليها بـ"التعفيش".

وقام عناصر من جيش النظام ومجموعات فلسطينية موالية، بسرقة ونهب منازل المدنيين في مخيم اليرموك والأحياء المجاورة التي سيطر عليها النظام يوم 21 أيار / مايو عام 2018.

وتعرض مخيم اليرموك في التاسع عشر من نيسان أبريل 2018 لعملية عسكرية بهدف طرد تنظيم "داعش"، بدعم جوي روسي ومشاركة "فصائل فلسطينية"، استخدم فيها جميع صنوف الأسلحة البرية والجوية، ما أدى إلى تدمير 60 % من مخيم اليرموك وسقوط عشرات الضحايا من المدنيين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة