أدرعي يحذر قائد الحرس الثوري الإيراني الجديد من "اللعب بالنار"

22.نيسان.2019

متعلقات

وجه "أفيخاي أدرعي" المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، تحذيرا للقائد الجديد للحرس الثوري الإيراني حسين سلامي مما وصفه بـ"اللعب بالنار"، وطالبه بإخراج القوات الإيرانية من سوريا ووقف المجازر التي يقوم بها الحرس الثوري الإيراني في اليمن، ووقف الدعم لتنظيم "حزب الله" اللبناني وحركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة.

وقال أدرعي في بيان له مساء الأحد "لا مرحبا ولا أهلًا حسين سلامي، نحن نعرفك فيداك ملطّختان أيضا بدم آلاف سكان الشرق الأوسط وخاصة العرب السنة منهم".

وأضاف أدرعي "لديك الآن فرصة لإعادة عمل الحرس الثوري إلي داخل إيران وإخراج القوات من سوريا ووقف المجازر في اليمن ووقف الاستثمار الفاشل في حزب الله حماس و الجهاد الإسلامي"، وتابع أدرعي بالقول "تعلم من سلفك: من يلعب بالنار تحرق أصابعه".

وأمس الأحد، أصدر المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي، مرسوماً بإعفاء قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، من منصبه، وعين نائبه، اللواء حسين سلامي، خلفا له، وذلك بعد أيام من إدراج الولايات المتحدة، الحرس الثوري الإيراني في القائمة الأمريكية للمنظمات الإرهابية، في سابقة كانت الأولى لتصنيف واشنطن جزءا من حكومة أجنبية إرهابيا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة