أربع شهداء بقصف روسي في اللطامنة وحصيلة الشهداء بريف حماة ترتفع إلى 11 مدنياً

29.تموز.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

استشهد أربعة مدنيين وجرح آخرون اليوم الاثنين، بقصف جوي روسي جديد استهدف مدينة اللطامنة بريف حماة، ليرتفع عدد الشهداء إلى 11 مدنياً في عموم ريف حماة بقصف جوي وصاروخي اليوم.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي استهدف بعدة غارات مدينة اللطامنة، خلفت أربع شهداء من عائلة واحدة، "رجل وزوجته وابنته وشابة"، وجرح آخرين، سبق أن تسبب الطيران الحربي الروسي باستشهاد أربعة مدنيين بينهم عنصر دفاع مدني في مدينة كفرزيتا.

واستشهد رجلان بقصف جوي بالبراميل المتفجرة على أطراف قرية لطمين، كما استشهد شاب بقصف بالطيران الحربي التابع للنظام على أطراف مدينة مورك، في وقت شهدت مناطق ريف حماة حملة قصف جوية عنيفة بكافة أنواع الأسلحة.

ولفتت المصادر إلى أن بلدات ريف حماة شهدت اليوم تصعيد هو الأعنف منذ أشهر من الصف الجوي والصاروخي المتواصل، طال القصف بشتى أنواع الأسلحة والصواريخ الفوسفورية والراجمات والطائرات بلدات ريف حماة بشكل عنيف ومركز.

وتركز القصف بشكل عنيف على بلدات ومدن "كفرزيتا، اللطامنة، والزكاة"، تنوع بين القصف الجوي من الطيران الروسي وطيران الأسد الحربي، والطيران المروحي، إضافة لراجمات الصواريخ الفوسفورية والعنقودية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة