أردوغان لـ بوتين: يجب أن يوقف نظام الأسد الهجمات على إدلب والغوطة فوراً

11.كانون2.2018
بوتين وأردوغان
بوتين وأردوغان

شدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال مكالمة هاتفية أجراها مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، على ضرورة وقف النظام لهجماته على مناطق خفض التصعيد في كل من محافظة إدلب والغوطة الشرقية بشكل فوري، فيما أكد أنه "لا علاقة لتركيا بالهجمات التي تعرضت لها قاعدتا حميميم وطرطوس الروسيتان في الأراضي السورية".

وتناول أردوغان وبوتين، خلال المكالمة الهاتفية، الأوضاع الأخيرة في مناطق خفض التصعيد في سورية، والتي تم التوافق عليها خلال مباحثات أستانة المتكررة بين الدول الثلاث الضامنة، أي تركيا وروسيا وإيران، والتي تتعرض لخروقات كبيرة من قبل نظام بشار الأسد، بدعم من الطيران الروسي والمليشيات الإيرانية، بحسب "العربي الجديد".

ودعا الرئيس التركي نظيره الروسي إلى "الضغط على نظام الأسد لوقف الهجمات على المدنيين في كل من إدلب والغوطة الشرقية بشكل فوري"، مشيراً إلى أن "وقف الهجمات سيكون له دور مهم، بالنظر إلى عملية أستانة ومؤتمر سوتشي للحوار الوطني".

وبحسب جريدة "حرييت" التركية، فقد أكد أردوغان، خلال المكالمة، أنه "لا علاقة لأنقرة بالهجمات التي تعرضت لها كل من قاعدتي حميميم وطرطوس في السادس من الشهر الجاري"، بالقول: "نحن نعرف من وراء هؤلاء المحرضين، لا علاقة للجيش أو الإدارة التركية بهذا الأمر".

من جهته، أكد بوتين، أن الهجوم الذي تعرضت له قاعدة حميميم يهدف إلى "تخريب العلاقات بين روسا وشركائها، بما في ذلك تركيا"، مشيراً إلى أن "الطائرات بدون طيار التي تم استخدامها خلال الهجمات على القواعد الروسية تم تمويهها لتبدو يدوية الصنع".

كما تناول الرئيسان التعاون المشترك في مجال الطاقة، بما في ذلك مشروع السيل التركي لنقل الغازي الروسي إلى أوروبا عبر تركيا، ومشروع بناء مفاعل أك سويو النووي، الذي ستقوم روسيا ببنائه في تركيا على سواحل المتوسط.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة