أردوغان يلتقي أسرة رضيع سوري استُشهد بقذائف "ي ب ك" خلال "نبع السلام"

04.تشرين2.2019

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأحد، أسرة رضيع سوري كان قد استشهد عقب انطلاق عملية "نبع السلام"، إثر قذائف تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي، وجاء ذلك ضمن إطار زيارة أردوغان، لولاية شانلي أورفة التي تقيم فيها الأسرة السورية.

وجرى لقاء أردوغان مع الأسرة السورية، ضمن مبنى بلدية شانلي أورفة الكبرى، حيث قدم أردوغان خلاله هدايا لأشقاء الرضيع السوري.

وفي 10 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، استشهد الرضيع السوري محمد عمر جراء قذائف هاون أطقتها عناصر تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي على قضاء أقجة قلعة بولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، عقب انطلاق عملية "نبع السلام" شمال شرقي سوريا.

وعقب استشهاده، أجرى الرئيس التركي مكالمة هاتفية، مع أسرة الرضيع السوري، وقدم لهم التعازي، مضيفاً: "أنا حزين للغاية، وأقدم لكم خاص التعازي. أسأل لكم من الله الصبر والسلوان، لن تذهب دماء شهيدكم سدى. حاليًا نواصل الثأر لدمائه بالسرعة المطلوبة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة