أكثر من 3829 غارة للتحالف و1873 شهيد مدني خلال خمسة أشهر من المعارك في مدينة الرقة

16.تشرين1.2017
انفوغرافيك للاحصائيات
انفوغرافيك للاحصائيات

وثق "فريق الرقة تذبح بصمت" حصيلة الخسائر البشرية والمادية في مدينة الرقة خلال المعركة التي شهدتها المدينة بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" بين التاسع من شهر حزيران حتى الخامس عشر من شهر تشرين الأول الحالي، طال المدينة خلال هذه الفترة قصف جوي ومدفعي عنيف تزامناً مع معارك استمرت لأشهر عدة انتهت بسيطرة "قسد" على غالبية أحياء المدينة.

تعرضت المدينة خلال هذه الفترة وفي سياق المعارك التي شهدتها لقصف جوي عنيف من طيران التحالف الدولي بأكثر من 3829 غارة جوية وآلاف القذائف التي أطلقتها "قسد" على أحياء المدينة، خلف القصف قرابة  1873 شهيد من المدنيين و آلاف الجرحى.

كما تعرضت البنية التحتية في المدينة لقصف عنيف ومركز استخدم فيه الصواريخ شديدة الانفجار والتأثير، ساهمت بتدمير 90 % من البنية السكنية، حيث دمرت أحياء بالكامل بفعل القصف العنيف الذي طالها، كما تعرضت المرافق المدنية لاستهداف مباشر كالمساجد والمشافي والمدارس، خلفت دمار كبير في 29 مسجد، و 8 مشافي، و 40 مدرسة، و 4 جسور، و 5 جامعات، بحسب الإحصائية.

واجه المدنيون في مدينة الرقة طيلة أشهر المعركة مشقات كبيرة في الهروب من الموت الذي لاحقهم في منازلهم وفي مناطق نزوحهم وعبر العبارات المائية التي حاولوا من خلالها عبور نهر الفرات للوصول لمناطق أمنة، حيث سجل نزوح أكثر  450 ألف مدني من الرقة، جلهم توجهوا لمناطق سيطرة "قسد"، والمخيمات التي استحدثتها لاستقبالهم والتي تفتقر لأدنى مقومات الحياة، كما وصلت مئات العائلات لريف حلب وإدلب عبر طرق التهريب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة