ألمانيا استقبلت نحو 11 ألف لاجئ عبر برامج إعادة التوطين

19.أيار.2019

كشف تقرير صحفي أستند إلى معطيات رسمية عن أن ألمانيا استقبلت نحو 11 ألفا من اللاجئين عبر برنامج إعادة التوطين وبرامج إنسانية أخرى. وتم اختيار غالبية هؤلاء من النازحين في مخيمات اللاجئين في تركيا ولبنان والأردن.

وقالت صحيفة "راينيشه بوست" الصادرة في ديسلدورف بغرب ألمانيا، إن الحكومة الألمانية سمحت منذ عام 2015 لنحو 11 ألفا من اللاجئين عبر برنامج إعادة التوطين التابع للأمم المتحدة إلى جانب برامج إنسانية أخرى بالقدوم إلى ألمانيا.

وأوضحت الصحيفة نقلا عن معطيات وزارة الداخلية الاتحادية أنه تم استقدام نحو 2411 لاجئا عبر برنامج إعادة التوطين الخاص بالأمم المتحدة في نفس الفترة الزمنية المذكورة.

وأضافت الصحيفة أن عدد اللاجئين الذين استقبلتهم ألمانيا عبر برامج إنسانية أخرى حتى نيسان/ابريل من العام الجاري 2019 قد بلغ 8435 لاجئا، وليكون المجموع الكلي لعدد اللاجئين القادمين إلى ألمانيا بشكل قانوني عبر البرامج الإنسانية المذكورة حوالي 10.846 شخص.

وقالت الصحيفة إن السلطات اختارت اللاجئين الذين سمحت لهم بالقدوم إلى المانيا رسميا من بين النازحين في مخيمات اللاجئين في تركيا ولبنان والأردن.

يشار إلى أن برنامج إعادة التوطين التابع للأمم المتحدة يأخذ على عاتقه مهمة إعادة توطين لاجئين بحاجة إلى حماية خاصة هربوا من بلدانهم إلى بلد ثالث لكنهم لا يجدون آفاقا للبقاء فيه لفترة طويلة أو بشكل دائم.

الجدير بالذكر أن ألمانيا تشارك أيضا في تنفيذ برنامج إعادة التوطين الأوروبي، حيث من المفترض أن يبلغ عدد اللاجئين الذين استقبلتهم أو ستستقبلهم المانيا في عامي 2018 و2019 حوالي 10.200 لاجئ.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة