أمريكا ترفض نتائج تقرير يتهمها بإرتكاب جرائم حرب في سوريا

13.أيلول.2019

متعلقات

رفضت الولايات المتحدة، أمس الخميس، التقرير الصادر عن لجنة التحقيق الأممية في سوريا، الذي أظهر ارتكاب واشنطن "ما يمكن اعتباره جرائم حرب" في سوريا.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الممثل الأمريكي الخاص لشؤون سوريا، جيمس جيفري، للأناضول من مكتب الأمم المتحدة في جنيف.

وقال جيفري "نقوم بأقصى درجات الاهتمام والحرص في كل عمل عسكري، لذلك نرفض النتائج التي توصلت إليها اللجنة الأممية".

وأضاف أن "الجميع يشعرون بالرعب من استمرار الهجمات العنيفة ضد المدنيين في إدلب"، مؤكدا ضرورة إيقاف تلك الهجمات.

وأشار جيفري أنه ليس هناك حل عسكري في سوريا، وأن بلاده تعمل على تجنب ذلك الحل.

والأربعاء، أعلنت لجنة التحقيق الأممية في سوريا، أن ما قام به كل من التحالف الدولي، الذي تقوده واشنطن، وروسيا والنظام السوري والمنظمات الإرهابية "بي كا كا/ي ب ك" يمكن اعتباره "جرائم حرب".

وأوضح التقرير أن التحالف الدولي نفذ ضربات جوية في سوريا تسببت في سقوط خسائر بشرية كبيرة من المدنيين، مشيرًا أن هذه الأعمال من المحتمل إدراجها ضمن "جرائم الحرب".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة