أمريكا ستمنح حق الإقامة الدائمة لألفي لاجئ سوري

14.شباط.2015

قالت جنيفر بساكي الناطقة باسم الخارجية الأمريكية أن مسألة الأمن القومي تمثل أولوية قصوى لأمريكا في مسألة اللاجئين، ومن ثم فإن عملية منح هذه الإقامات قد تستمر لشهور.

و أعلنت في الموجز الصحفي اليومي أن بلادها ستمنح حق الإقامة الدائمة لعدد يتراوح بين ألف وألفي لاجئ سوري في السنة المالية 2015.

و أضافت أن هذا العدد سيرتفع أكثر بقليل في السنة المالية 2016.

ولفتت بساكي إلى أن الولايات المتحدة استقبلت 514 سوري منذ العام 2011، مشيرة إلى أن بلادها صاحبة تقليد قوي متأصل بشأن استضافة اللاجئين الهاربين من الخوف والظلم الذي لا يمكن وصفه.

ونوهت إلى أن الولايات المتحدة تمتلك خبرة كبيرة توفرت لديها من خلال تعاملها مع اللاجئين الوافدين من العراق وأفغانستان والصومال، موضحة أن اللاجئين الذين يتم قبولهم في أمريكا يتم فحصهم ومعرفة كل شيئ عنهم بدقة متناهية من قبل الجهات المعنية مثل الاستخبارات الفدرالية، وأجهزة الأمن الوطني، وأجهزة الكشف عن الإرهابيين.

هذا و كان مسؤولون أمريكيون اعتبروا مشكلة " نقص في المعلومات" فيما يتعلق باللاجئين السوريين يعتبر الصعوبة الأكبر التي تواجههم في قبل طلبات اللجوء المقدمة لأمريكا من قبل السوريين.

وقال مايكل ستاينباخ مساعد مدير مكتب التحقيقات الفدرالي "اف بي آي"، لجنة الامن الداخلي التابعة لمجلس النواب، "الفرق هو اننا في العراق كنا على الارض ونجمع المعلومات، ولدينا قوائم بيانات". وتابع ان "القلق في سوريا هو الا تتضمن قوائم البيانات المعلومات التي نحتاجها بسبب عدم وجودنا على الارض". وأضاف "نحن نتحدث عن دولة فاشلة ليست لديها اية بنى تحتية". واعرب بعض اعضاء اللجنة عن استنكارهم لاحتمال ان يكون بعض الذكور اللاجئين الى الولايات المتحدة جهاديين.

واعتبر مايكل ماكول الرئيس الجمهوري للجنة ان الولايات المتحدة تعمل من اجل منع عودة المقاتلين الاجانب الى اراضيها، ويشكل استقبال عدد كبير من اللاجئين "استقبالا الارهابيين محتملين في الولايات المتحدة بموافقة السلطات الفدرالية". واضاف ان مثل هذا الامر "يشكل خطا فادحا".

وقال نيكولاس راسموسن مدير مركز مكافحة الارهاب "سنستخدم كل ثقل" اجهزة الاستخبارات الاميركية "في عملية التحقق من اللاجئين لكشف اي معلومات لدينا تثير القلق حول افراد معينين".

هذا وقررت واشنطن السماح بدخول المزيد من اللاجئين السوريين، واعلنت في كانون الاول/ديسمبر مراجعة 9 الاف طلب لجوء احالتها مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين، واستقبلت الولايات المتحدة 512 سوريا على اراضيها بحسب وزارة الخارجية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة