أمين "حزب الله" يصف التصعيد الإسرائيلي ضد الضاحية الجنوبية بالخطير

25.آب.2019
حسن نصر الله
حسن نصر الله

اعتبر الأمين العام لـ "حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، اليوم الأحد، سقوط طائرتين مسيرتين إسرائيليتين في الضاحية الجنوبية معقل حزب الله خلال الليل يمثل تطورا خطيرا جداً، مشدداً في خطاب بثه التلفزيون، على أن "المستجد الإسرائيلي الأخير خطير جدا جدا جدا".

وتعهد "نصر الله"، متحدثا إلى جمهور عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، بأن حزب الله سيفعل ما بوسعه لإجهاض الهجمات بالطائرات المسيرة، التي اعتبرها استباحة كاملة للأمن اللبناني، وحذر من أن مناطق شمال الأراضي المحتلة لن تكون آمنة، وشدد على أن حزب الله سيعمل على إسقاط أي مسيرة إسرائيلية تخرق اجواء لبنان.

وكان مسؤول بحزب الله قد صرح لوكالة "رويترز" أن طائرة إسرائيلية مسيرة سقطت في الضواحي الجنوبية لبيروت، إضافة إلى انفجار طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض قبيل فجر الأحد.

وذكر المسؤول أن الطائرة المسيرة الثانية سببت أضراراً لدى تحطمها في أحد أحياء الضواحي الجنوبية قرب المركز الإعلامي لحزب الله، فيما أفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" بإصابة 3 أشخاص بجروح طفيفة داخل المركز بعد إصابتهم بشظايا.

وذكر الأمين العام لحزب الله أن المسيرة الأولى كانت استطلاعية وطولها مترين وحلقت بشكل منخفض بين البنايات، ولم تكن مزودة بمتفجرات ووقعت الطائرة لسبب غير معلوم، ثم جاءت المسيرة الثانية وقصف هدفا في الضاحية الجنوبية قبل أن تسقط.

وحذر من أن السكوت على هذا الخرق معناه استمرار هجوم المسيرات الإسرائيلية على لبنان، على غرار ما يحدث في العراق من استهداف مسيرات لمخازن أسلحة تابعة لميليشيات الحشد الشعبي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة