أنقرة ترفض التصريحات الأمريكية حول تركيا والأكراد في سوريا

04.كانون2.2019
حامي أقصوي
حامي أقصوي

أعربت وزارة الخارجية التركية، الجمعة، عن رفضها لتصريحات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، المتعلقة بتركيا في سياق الأزمة السورية.

جاء ذلك في بيان صادر عن متحدث وزارة الخارجية التركية حامي أقصوي، في معرض رده على سؤال يتعلق بحديث أدلى به وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الخميس، لقناة "نيوز ماكس" الأمريكية، حول تركيا في سياق الأزمة السورية.

وفي حديثه لقناة "نيوز ماكس"، قال بومبيو إن "ضمان تجنب قتل الأكراد من قبل الاتراك، وحماية الأقليات الدينية في سوريا جزء من مهمة الولايات المتحدة".

وأضاف البيان "نرفض تصريحات وزير الخارجية الأمريكي المتعلقة ببلادنا في سياق الأزمة السورية من حيث الأسلوب والمحتوى".

وشدد البيان على أن مقارنة بومبيو قوات الحماية الشعبية الكردية "واي بي جي" وحزب العمال الكردستاني "بي كي كي" الإرهابي بالأكراد "إن لم يكن عمدًا، فإنه ينمّ عن نقص مقلق في المعلومات".

وأكد أن تركيا مصممة على مواصلة مكافحة "واي بي جي" و "بي كي كي" وتنظيم الدولة اللذين يشكلان تهديدا على وحدة الكيان السياسي لسوريا ووحدة أراضيها.

وشدد أنه لا يمكن القبول بأي شكل من الأشكال تشويه مكافحة تركيا لتنظيم إرهابي "واي بي جي" على أنه استهداف لفئة معينة من المجتمع في سوريا، وفي الوقت الذي احتضنت فيه كافة فئات الشعب السوري بمن فيهم الأكراد.

وأدان البيان بشدة اعتبار "واي بي جي" و "بي كي كي" الإرهابي شريكا (للولايات المتحدة) في مكافحة تنظيم الدولة، في هذا الإطار.

وأكد أن تركيا ستواصل مراعاة حماية حقوق الأكراد السوريين، مشيرا إلى احتضانها لمئات الآلاف من الأكراد السوريين الهاربين من اضطهاد "واي بي جي" و "بي كي كي" الإرهابي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة