أنقرة تستبق زيارة بوتين وتؤكد: الأسد فقد صفة القائد لإدارة مستقبل سوريا

07.كانون2.2020
قالن
قالن

استبق المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، زيارة الرئيس الروسي إلى تركيا يوم غد الأربعاء، في زيارة رسمية، ليجدد تأكيد بلاده على موقفها من النظام السوري ورئيسه المجرم "بشار".

وقال قالن في مؤتمر صحفي، إن موقف تركيا من نظام "بشار الأسد" واضح، معتبراً أن الأسد فقد صفة القائد الذي سينقل سوريا إلى مستقبل ديمقراطي وتعددي يسوده السلام.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سيبحث مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، الوضع في سوريا وليبيا، خلال لقائهما الأربعاء، لافتاً إلى أن بوتين سيجري زيارة عمل إلى إسطنبول، للمشاركة في مراسم افتتاح خط أنابيب السيل التركي لنقل الغاز.

وأوضح البيان أن بوتين وأردوغان سيبحثان خلال لقائهما، الارتقاء أكثر بالتعاون بين البلدين، وقضايا دولية راهنة بما فيها الوضع في سوريا وليبيا، في وقت كشف الكرميلين عن وصول الرئيس الروسي اليوم إلى دمشق بزيارة مفاجئة ولقائه الأسد في مقر القوات الروسية.

وكان قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في مقابلة تلفزيونية مع قناتي "سي إن إن" و "دي" المحليتين الأحد، إنه سيبحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين الوضع الإنساني في محافظة إدلب السورية.

وأوضح أردوغان أن الرئيس الروسي سيقوم بزيارة تركيا، الأربعاء، و"سيناقش معه بالتفصيل جميع القضايا الإقليمية"، وأضاف "سأبحث مع بوتين موضوع إدلب.. وآمل أن ننجح في وقف إطلاق النار".

يأتي ذلك في وقت تشهد مناطق ريف إدلب حرباً ممنهجة من قبل النظام وروسيا على مناطق ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، في ظل حلة هدوء على جبهات القتل وتحضيرات عسكرية كبيرة في المنطقة لمواصلة التقدم باتجاه معرة النعمان.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة