إغلاق معبر "التايهة" شرقي حلب إثر خلافات بين قوات الأسد و "قسد"

20.تموز.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

أغلقت قوات الأسد معبر "التايهة" الذي يربط مناطق سيطرتها بمنطقة منبج الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية شرقي حلب، لعرقلة حركة التنقل والتجارة.

وجاء إغلاق المعبر بشكل مفاجئ، حيث دعت قيادات من المجلس العسكري لمدينة منبج لاجتماع مع وفد تابع لنظام الأسد في بلدة العريمة غرب مدينة منبج قبل يومين، بغية إعادة افتتاح المعبر مرة أخرى والاتفاق على التفاصيل.

كما جاء إغلاق المعبر بسبب عدم اتفاق نظام الأسد مع "قسد" على بعض التفاصيل الجديدة الخاصة بطريق الشحن، حيث يعتبر هذا الطريق الشريان بين المنطقتين، من خلال مرور الشاحنات المحمّلة بالنفط والحبوب والمواد التجارية والصناعية منها.

وذكرت مصادر أن إغلاق المعبر من قبل قوات الأسد، جاء أيضا بسبب منع قوات سوريا الديمقراطية حركة الشاحنات التي خصصها النظام لنقل الحبوب، من الحسكة إلى المحافظات الأخرى، بجانب احتجازها الشاحنات ومنعها من التوجه إلى الحسكة أثناء مرورها من مدينة منبج، ما دفع نظام الأسد لإغلاق معبر "التايهة".

وتسيطر قوات الأسد على معبر التايهة، ويقوم عناصر الحاجز بالتدقيق على الهويات والوثائق الرسمية، وتنفيذ الاعتقالات بحق النساء والرجال من المطلوبين لها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة