إيران تخسر مزيداً من قواتها في سوريا ... أربعة قتلى جدد ينضمون للقافلة

25.تشرين1.2015

قالت عدة وسائل إعلام إيرانية مقربة من الحرس الثوري، اليوم ، إن أربعة من المقاتلين التابعين للحرس، قتلوا أمس السبت، خلال مواجهات مع الثوار في حلب.

وقالت وكالة أنباء "تسنيم"، أن "الحرس نعى، اليوم الأحد، أربعة من منتسبيه، الذين قتلوا، أمس السبت، خلال تأديتهم واجبهم في محافظة حلب والتصدي للجماعات التكفيرية".

وكشفت الوكالة الإيرانية، اثنين من أسماء القتلى الإيرانيين وهما؛ "روح الله عمادي وسجاد طاهر نيا".

وكان الحرس الثوري أعلن في وقتٍ متأخر، من مساء يوم السبت، مقتل أحد قادته، ويدعى "محمد ظهيري" خلال مواجهات حلب.

وقالت وكالة مشق نيوز الإيرانية، إن مصطفى صدر زادة وميلاد مصطفوي قتلا في مدينة حلب بشمال سوريا، يومي الجمعة والسبت.

وأعلن مدير العلاقات العامة بالحرس الثوري، اللواء رمضان شريف، الجمعة، مقتل ثمانية عسكريين إيرانيين في سوريا، نافيا الأنباء التي تحدثت عن مصرع 15 شخصا من الإيرانيين في سوريا، من بينهم الحارس الشخصي الخاص للرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة