اتفاق المعارضة مع الوفد التركي على نشر قوات تركية في "ادلب"

22.كانون1.2017

متعلقات

بحث وفد المعارضة السورية مع الوفد التركي، ضمن اجتماعات "أستانة 8"، المنعقدة في العاصمة الكازاخية، أموراً فنية تتعلّق بنشر القوات التركية بمنطقة خفض العنف في إدلب، اضافة الى مؤتمر سوتشي الذي تنوي روسيا عقده بداية العام المقبل.

وقال وفد المعارضة، اليوم الجمعة، في تصريح صحافي، إن "من أهم النقاط التي ناقشها وفد قوى الثورة، مع الوفد التركي، الخروقات التي تتعرّض لها مناطق خفض التصعيد، والأمور الفنية والتقنية التي تتعلّق بانتشار المراقبين الأتراك في منطقة خفض التصعيد الرابعة (إدلب)".

وأكد رئيس وفد المعارضة السورية، "أحمد طعمة" خلال لقائه الوفد التركي، "أهمية إحراز تقدّم ملموس وملحوظ في ملف المعتقلين، والجانب الإنساني، ووضع حدّ للخروقات، وإيجاد آلية للمراقبة والمحاسبة حيال تلك الخروقات والجرائم المشينة".

وناقش المجتمعون، بحسب التصريح، "ملف المعتقلين والأوراق المتعلّقة به، والوثيقة التي تم توقيعها في الجولة السابقة"، مشيراً إلى أنّه سيتم عقد جلسة مكثفة من المفاوضات، اليوم الجمعة، للوصول إلى اتفاق حول هذا الملف في أستانة.

وحددت الدول الضامنة للأستانا (روسيا وتركيا وايران)، ربع مناطق لـ"خفض العنف" في سورية، تشمل محافظة إدلب شمالاً، ومحافظات السويداء ودرعا والقنيطرة جنوباً، فضلاً عن محافظة حمص وسط البلاد، والغوطة الشرقية بريف دمشق، على أن يتم نشر قوات من هذه الدول لمراقبة وقف إطلاق النار في تلك المناطق.

ولفت وفد المعارضة الى أنّ "من الملفات التي تم طرحها للنقاش في اللقاء الذي جمع الوفد مع الوفد التركي، ملف الألغام، وملف مؤتمر الحوار السوري - السوري الذي تنوي موسكو عقده في سوتشي، وموقف قوى الثورة والمعارضة منه."

و أوضح الوفد التركي، لوفد المعارضة النقاط الثلاث التي ركّز عليها الجانب التركي فيما يتعلّق "بمؤتمر الحوار السوري – السوري، والمرتبطة بالأشخاص المدعوين، ودور المعارضة في المؤتمر، وعلاقة المؤتمر بجنيف والأمم المتحدة والقرارات الدولية ذات الصلة".

وستكون الجلسة الختامية للجولة الثامنة من محادثات أستانة، اليوم الجمعة، ببيان ختامي يلي جلسة المؤتمر العام للمحادثات، بحضور الدول الضامنة الثلاث، ووفدي النظام وفصائل المعارضة، اضافة الى وفود من الأمم المتحدة والأردن وأمريكا كمراقبين، فضلًا عن تواجد ممثلين عن الدول الأوروبية وغيرها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة