اجتماع لمسؤولي أتراك في هاتاي التركية لبحث الوضع الأمني على الحدود مع سوريا

03.كانون2.2019

متعلقات

عقد والي مدينة هاتاي، رحيم دوغان، مع كل من والي غازي عينتاب، داود غل، ووالي مدينة كلس، رجب صوي ترك، في مدينة هاتاي (جنوبي تركيا)، اجتماعًا تحت شعار “اجتماع الأمن السوري”، لمناقشة سبل حماية الأمن في المدن التركية الحدودية من العمليات العسكرية في سوريا.

ونقلت مواقع إخبارية تركية كموقع “Son Dakika” الإخباري، اليوم الخميس 3 من كانون الأول، عن البيان الصادر من مكتب ولاية انطاكية، أنه شارك بالاجتماع “محافظون مسؤولون عن عمليات درع الفرات وغصن الزيتون في سوريا وقادة شرطة إقليميون وأتراك ومديري دوائر الهجرة في تلك الولايات (كلس وهاتاي وغازي عينتاب)”، وفق مانقلت "عنب بلدي".

وتحدث والي هاتاي، رحيم دوغان، في الجلسة عن سبل لتعزير الأمن في الولايات التركية الحدودية ضد كل “عمل إرهابي”، وفق ما نقل موقع “HABER TÜRK” الإخباري، كما تمت مناقشة العلميات العسكرية التي تجري في سوريا والتي كان آخرها عملية “غصن الزيتون” و”شرق الفرات”.

وتحدثت صحيفة “GÜNEŞ” التركية اليوم الخميس، عن اتفاق روسي تركي حول موافقة روسيا دخول تركيا لمنطقة منبج وشرق الفرات والسيطرة عليها، وتحذيرها للنظام السوري من “الدخول من لمناطق العمليات العسكرية التركية”.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن في 12 من كانون الأول الماضي، عن بدء عملية عسكرية “شرق الفرات”، ضد “قوات سوريا الديمقراطية” في مناطق عين العرب وتل أبيض ورأس العين والحسكة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة