طباعة

استشهاد العشرات من الأطفال والنساء .... غارات على مخيم قرب "جديد عكيدات"

14.أيلول.2017
آثار الدمار والجرحى جراء القصف على ريف ديرالزور الشرقي
آثار الدمار والجرحى جراء القصف على ريف ديرالزور الشرقي

متعلقات

ارتكبت طائرات حربية مجزرة بريف ديرالزور الشرقي، وراح ضحيتها العشرات المدنيين غالبيتهم من الأطفال.

وذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن طائرات "التحالف الدولي" قصفت مخيما يقطنه مدنيون قرب قرية جديد عكيدات بريف ديرالزور الشرقي، ما أدى لسقوط أكثر من مئة شهيد بينهم حوالي مئة طفل، ونشر ناشطون صورا تظهر بعض الجرحى الذين سقطوا جراء الغارات، كما أظهرت الصور دمارا ماديا كبيرا في المنطقة المستهدفة.

ونشرت وكالة أعماق مقطعا مصورا يظهر الأطفال الشهداء وعدد كبير من الجرحى.

ويتخوف ناشطون من ارتفاع العدد نظرا لسقوط جرحى بإصابات متفاوتة الخطورة، وذلك في ظل ضعف الخدمات الطبية وشح الأدوية والكوادر الطبية.

وتتناوب طائرات الأسد وطائرات حليفه الروسي مع طائرات التحالف الدولي على قصف المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة في ريف ديرالزور والتي تغص بالمدنيين، ولم تأبه أي من الطائرات لأرواح الأطفال والنساء والشيوخ.

وتقع قرية جديد عكيدات بريف ديرالزور الشرقي بالقرب من مدينة موحسن ولكن على الضفة المقابلة لنهر الفرات "الضفة الشرقية للنهر".

والجدير بالذكر أن طائرات حربية شنت عشرات الغارات الجوية على أحياء مدينة ديرالزور ومدينة الميادين وعلى بلدات وقرى البغيلية وخشام والجفرة والبصيرة وبقرص فوقاني وسعلو والزباري وزغير شامية وحوايج شامية وطابية شامية والخريطة والشميطية اليوم، ما أدى لسقوط عشرات الشهداء والجرحى "10 شهداء في الميادين – 6 شهداء في بقرص – 7 شهداء في خشام – 5 شهداء في طابية شامية – شهيد في كل من سعلو والبصيرة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير