تغيير ديمغرافي

استعدادات وتحضيرات لنقل الدفعة الثالثة من مهجري حي برزة باتجاه الشمال

19.أيار.2017
جانب من عملية تهجير أهالي الحي
جانب من عملية تهجير أهالي الحي

بدأ الراغبون بالخروج من حي برزة شرق العاصمة دمشق تحضيراتهم للخروج من الحي باتجاه الشمال السوري، وذلك ضمن الاتفاق الذي أبرمه الثوار مع نظام الأسد.

وتعد الدفعة التي ستخرج من الحي يوم غد هي الدفعة الثالثة التي خصصت لتهجير الثوار وعوائلهم والراغبين بالخروج.

وشهد الثاني عشر من الشهر الجاري تهجير الدفعة الثانية من الحي، حيث قالت مصادر ميدانية حينها أن ١٢ باصاً دخلوا حيي برزة و تشرين لنقل المئات من الراغبين بالخروج وعدم التسوية مع نظام الأسد، وكان من المتوقع أن يصل عدد المهجرين بنهاية العملية إلى ٨ آلاف شخص.

والجدير بالذكر أن نظام الأسد نجح بإجبار الثوار في أحياء القابون وتشرين وبرزة على القبول بعملية التهجير بعد أشهر من المعارك، حيث قصف نظام الأسد خلالها منازل المدنيين وتجمعاتهم والنقاط الطبية في الأحياء المذكورة بكافة أنواع الأسلحة.

وكان مجلس برزة المحلي قد نشر بيانا يوم أمس طالب خلاله أصحاب القرار باتخاذ أساليب الضغط الممكنة لإيقاف تهجير السكان من مناطقهم أو وفك الحصار عن المحاصرين داخل حي برزة وإخراج المعتقلين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة