الأردن ترحب بهدنة الجنوب السوري

18.حزيران.2017
محمد المومني
محمد المومني

رحبت الحكومة الأردنية، أمس السبت، بوقف إطلاق النار جنوب سوريا، مشيرة إلى دعمها جميع الجهود والمبادرات التي تبذل لتحقيق وقف شامل لإطلاق النار على كل الأراضي السورية.

وأوضح وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية، "محمد المومني"، أهمية اتفاق الهدنة الذي أُعلن عنه اليوم في الجنوب السوري لمدة 48 ساعة.

وعبّر المومني عن أمله بالتزام كافة الأطراف لتنفيذ الاتفاق، مؤكدًا أهمية وقف إطلاق النار للتخفيف على الأشقاء السوريين خاصة المحتاجين لوصول المساعدات الإنسانية.

وجدّد الناطق الرسمي موقف الأردن الداعي إلى ضرورة العمل عبر مسار جنيف لإيجاد حل سياسي للأزمة يقبله السوريون ويضمن وحدة سوريا وتماسكها ويحمي سيادتها.

ودعت الخارجية الأمريكية، جميع الأطراف في سوريا، اليوم السبت، بالالتزام بالهدنة جنوب سوريا والسماح بإدخال المساعدات، مطالبة نظام الأسد إلى الوفاء بالتزاماته خلال هذه الفترة.

وأعلن نظام الأسد، في وقت سابق اليوم، وقف العمليات القتالية لمدة 48 ساعة في مدينة درعا الجنوبية اعتبارا من يوم السبت، ولكن القصف على المدينة المحررة لا يزال متواصلا، وجاء إعلان وقف إطلاق النار في اليوم ذاته الذي أعلنت فيه الأمم المتحدة أنها تريد بدء جولة جديدة من محادثات السلام بين الأطراف السورية في العاشر من يوليو تموز في جنيف في حين قالت موسكو إنها تأمل في عقد محادثات في آستانة عاصمة كازاخستان في الرابع والخامس من الشهر ذاته،

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة