طباعة

الأردن يؤكد تفاقم أعداد اللاجئين السوريين جراء التدخل العسكري الروسي ويمنع دخول "الشباب العازب"

16.كانون2.2016

كشف قائد قوات حرس الحدود الأردنية العميد الركن صابر المهايرة الخميس، عن اتفاق مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بمنح أولوية عبور للاجئين السوريين من الأطفال والمرضى والنساء، ومنع الشباب العازبين لأسباب أمنية، فيما أكد أن التدخل الروسي في سوريا، فاقم من تدفق أعداد اللاجئين والجرحى وأن الأعداد مرشحة للزيادة.


وبحسب السي ان ان فقد استند المهايرة الذي قدم عرضا تفصيليا لتحديات اللجوء السوري خلال جولة إعلامية لعدد من وسائل الاعلام الدولية للحدود الشمالية الشرقية، إلى حصيلة 5 سنوات من اللجوء دخل خلالها عبر الشيك الحدودي أكثر من 550 ألف لاجئ سوري، وتفاقم في أعداد اللاجئين في المنطقة الحرام بين الأردن وسوريا، إلى 16 ألف لاجئ خلال الربع الأخير من العام الماضي.


ولم يخف المسؤول العسكري تشاؤمه من تفاقم أزمة اللجوء، وغياب بريق الأمل في إنهائها، مرجعا ذلك إلى تبدل الأوضاع السياسية في المنطقة وتحوّل لاجئي الشمال السوري إلى الأردن بدلا من تركيا ولبنان.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير