الأمم المتحدة ترحب بـ"المبادرة" التركية لمنح جنسيتها لبعض اللاجئين السوريين

13.تموز.2016

رحبت الأمم المتحدة بما وصفته بـ"المبادرة" التركية لمنح بعض اللاجئين السوريين جنسيتها ، معبرة عن امتنانها من المعاملة الطيبة التي يتلقها اللاجئون السوريون من قبل الشعب و الحكومة التركية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، "نحن ممتنون للغاية إزاء الكرم وحسن الضيافة الذي أظهره الشعب التركي وحكومته إزاء ملايين السوريين المتواجدين في تركيا".

و أكد ردا على أسئلة الصحفيين بشأن موقف الأمين العام إزاء توجه تركيا إلى منح جنسيتها لبعض اللاجئين السورين المتواجدين على أراضيها، ترحيب المنظمة الدولية بأي إجراء تتخذه تركيا يستهدف تسهيل حياة اللاجئين السوريين.

وأردف قائلا "إن أي إجراء تتخذه تركيا في هذا الصدد هو أمر مرحب به".

وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مطلع الشهر الجاري إلى وجود سوريين يرغبون بالحصول على الجنسية التركية، مبينًّا أن وزارة الداخلية اتخذت خطوات من شأنها تسهيل ذلك، وقال "سنعمل على إتاحة إمكانية حصولهم على الجنسية، من خلال مكتب أسسته وزارة الداخلية لهذا الغرض"
.وقال الناطق باسم الحكومة التركية، نعمان قورتولموش، في مؤتمر صحفي مؤخراً، إنّ وزارة الداخلية لا تزال تعمل على بلورة تفاصيل منح الجنسية التركية للسوريين المقيمين في تركيا "من ذوي الكفاءات".

 

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة