الأمن الداخلي اللبناني يلقي القبض على مطلوب كان يهرّب مسروقاته إلى سوريا

04.آب.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

تمكنت قوى الأمن الداخلي في لبنان من إلقاء القبض على أحد المطلوبين في الضاحية الجنوبية لبيروت، بجرائم السلب والسرقة وبحقه 35 مذكرة توقيف.

وأوضحت المديرية العامة لقوى الأمن في بيان أن الموقوف كان يتقاضى بدلا ماديا عن كل عملية ويقوم بتهريب المسروقات إلى سوريا، وذكرت أنها «في إطار متابعتها المستمرة وملاحقتها لأخطر المطلوبين للقضاء بجرائم السلب والسرقة، وبخاصة أولئك الذين يتوارون في مناطق تتسم بالحساسية الأمنية، ونتيجة للاستقصاءات والتحريات والمتابعة الحثيثة، تمكنت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي من تحديد مكان وجود أحد أخطر المطلوبين، بحقه 35 مذكرة قضائية بجرائم: تأليف عصابة، وسرقة، وسلب، ومحاولة قتل».

وأشارت إلى أنه «ومن خلال خطة محكمة وعمليات رصد دقيقة - حالت دون تمكن المطلوب من الفرار أو استعمال السلاح - نفذت قوة من الشعبة المذكورة عملية خاطفة ونوعية في محلة الليلكي، في الضاحية الجنوبية لبيروت، أدت إلى توقيفه، ويدعى: ع.ح (مواليد عام 1980، لبناني).

وبالتحقيق معه، اعترف أنه وبعد خروجه من السجن منذ حوالي 4 سنوات، قام بتنفيذ أكثر من 50 عملية سرقة دراجة آلية و«ATV» من مناطق عدة ضمن محافظتي بيروت وجبل لبنان، كما اعترف بتهريب المسروقات إلى سوريا، بالاشتراك مع آخرين، وأنه كان يتقاضى عن كل عملية سرقة مبلغا من المال يتراوح ما بين الـ500 والـ3500 دولار، وفقا لنوع الدراجة الآلية المسروقة وقيمتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة