"الأمور في أيد أمينة".. شعبان تؤكد أن نظامها هو السبب في تأخير تشكيل اللجنة الدستورية

05.آب.2019

متعلقات

قالت المستشارة في رئاسة النظام السوري بثينة شعبان أنها لن نسمح لأحد بالتدخل بالدستور، فالكلمة الفصل ستكون للسوريين وليس للدول المعادية ومن خان وطنه من أجلها.

وأشارت شعبان أن اللجنة الدستورية لم تشكل خلال السنوات الثلاث الماضية بسبب تمسك النظام بما أسمته الثوابت الوطنية والقرار الحر المستقل والعيش بكرامة!!!!!!!!.

وتابعت شعبان "هز ذنبها" وطمأنت السوريين بقولها أن الأمور في أيد أمينة، حيث أن الإرهابي بشار الأسد يعتبر الوطن وعزته أعز من أبنائه، مشيرة إلى أنه يقود المعارك العسكرية والسياسية بحكمة وحنكة وشجاعة وحرص وصلابة..الخ، وأكدت أنه اعتمد بذلك على حلفاء استراتيجيين.

وأكدت أن صمود نظامها ستتم دراسته من قبل مراكز الدراسات العالمية لمعرفة سر هذا الصمود أمام "الإرهاب" والدول الداعمة له.

واتهمت قسد أنها باعت نفسها للشيطان وبالتالي المسألة هي أن نقول هذا وطني أو غير وطني وليس كردياً أو غير كردي.

وأوضحت شعبان أن العلاقات التي تربط النظامين الإيراني والسوري تاريخية منذ انتصار الثورة الإيرانية وهي علاقة إستراتيجية لن تتأثر بكلام الذين يهاجمون إيران لمصلحة الصهيونية و«إسرائيل»، كما أشارت إلى أن التحالف مع روسيا تاريخي مهما حاول البعض التشويش عليه.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة