الإبادة مستمرة والعالم يتفرج .. 24 شهيداً حصيلة يوم من قصف النظام وروسيا على إدلب وحلب

28.أيار.2019

متعلقات

استشهد 24 مدنياً وجرح العشرات اليوم الثلاثاء، بقصف جوي للنظام على مدن وبلدات ريفي إدلب وحلب، في حملة تصعيد هي الأعنف منذ بدء الحملة العسكرية على مناطق الشمال السوري في 26 نيسان الفائت.

ورصد نشطاء استشهاد 24 مدنياً، بينهم 10 أطفال، وخمس سيدات، إضافة لعشرات الجرحى بين المدنيين بقصف جوي عنيف من الطيران الحربي والمروحي للنظام، والذي استهدف بأكثر من 300 غارة جوية مدن وبلدات ريفي إدلب وحلب.

وتوزعت حصيلة الضحايا إلى 10 شهداء بمجزرة كفرحلب، وشهيد في البوابية بريف حلب، وثلاثة شهداء أطفال في بلدة إحسم، وشهيدان سيدة وطفل في معرتماتر، وثلاثة شهداء بينهم سيدتين في سفوهن، وأربعة شهداء بينهم ثلاثة أطفال في خان السبل، وشهيد من قلعة الضيق ناشط إعلامي قضى بقصف جوي للنظام قرب قرية سفوهن.

ووفق إحصائيات الدفاع المدني، أصيب 14 مدنياً بينهم تسعة أطفال وامرأتين ومتطوع من الدفاع المدني في كفرعويد التي تعرضت لغارة جوية وقصف بثلاثة قذائف مدفعية، كما أصيب ثلاثة مدنيين في مدينة كفرنبل التي تعرضت لقصف بـ16 صاروخ بعضها استهدفت مشفى الحكمة وأدى لخروجه عن الخدمة فضلاً عن ثلاث غارات بالطيران الحربي.

وأصيب طفلين شرقي قرية بينين، التي تعرض محيطها اليوم لغارتين حربيتين، إحداهما بستة صواريخ دفعة واحدة نتج عنها حريق في المحاصيل الزراعية أيضا، وأصيب رجل وامرأة في بلدة دير سنبل جراء إلقاء الطيران المروحي حاوية متفجرة على البلدة نتج عنها دمار كبير في المنازل والممتلكات

وأصيب رجل وامرأة في قرية فركيا ودمار هائل لحق بالمنازل والممتلكات جراء غارة جوية من الطيران الحربي استهدفت البلدة، كما أصيبت امرأة في مدينة خان شيخون التي تعرضت لـ12غارة جوية من الطيران الحربي.

وشنت المقاتلات الحربية أربعة غارات استهدفت بلدة كفرسجنة ومحيطها، وغارة استهدفت قرية موقا، وثلاث غارات استهدفت الطريق الدولي بالقرب من بلدة حيش وأخرى استهدفت بلدة حيش، والنقير بخمس غارات، وترملا بثلاث غارات، والقصابية بغارتين وحرشها بغارتين، وحزارين بثلاث غارات، ومعراته وأطرافها بغارتين نتج عنهما حريق في المحاصيل ودمار كبير في المنازل والممتلكات، ومحيط ركايا سجنة بغارة، وبلدة فليفل بجبل شحشبو بثلاث غارات، وأطراف الحامدية جنوب معرة النعمان بغارتين، وأطراف مدينة سرمين بغارة، والهبيط بغارتين، ومدينة خان شيخون بثمان غارات، أدت لدمار كبير في المنازل والممتلكات.

واستهدف الطيران المروحي اليوم ببرميلين متفجرين قرية عابدين وأطرافها الشرقية ببرميلين وحرشها بستة براميل، ومنازل المدنيين بقرية كفرعين ببرميلين، والقصابية ببرميلين حرشها بـ15 أسطوانة متفجرة، وأربعة براميل، والهبيط ببرميلين، ومزارع جنوب خان شيخون ببرميلين نتج عنها دمار كبير في المنازل والممتلكات.

وقصفت قوات الأسد قرية عابدين وأطرافها بـ175 قذيفة مدفعية، وسرجة بأربع صواريخ راجمة، والأطراف الغربية والجنوبية لمدينة خان شيخون بـ30 قذيفة مدفعية أدت لدمار في المنازل والممتلكات.

وأسعفت فرق الخوذ البيضاء المصابين وانتشلت جثامين الشهداء وأخمدت حرائق نتجت عن القصف والغارات، كما أنهت الفرق اليوم عمليات البحث والإنقاذ في مدينة أريحا بعد 21 ساعة عمل، بعثورها على جثامين امرأة وبنتها كانتا مفقودتين ولترتفع حصيلة الشهداء إلى 13 شهيد و20 مصاب جلهم نساء وأطفال.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة