"الإدارة الذاتية" ترفع حصيلة إصابات "كورونا" في مناطق سيطرتها

27.تموز.2020

أعلنت ما يُسمّى بـ"الإدارة الذاتية" عن تسجيل إصابتين جديدتين بفايروس "كورونا" ما يرفع إجمالي عدد الإصابات منذ نيسان/ أبريل الفائت إلى 8 حالات، في مناطق سيطرتها شمال شرق سوريا.

وتوزعت الإصابات وفق "هيئة الصحة في مقاطعة الجزيرة"، التابعة للإدارة الذاتية إصابة في "الحسكة" وأخرى في "المالكية"، وأشارت إلى أنّ من بين الحالات الثمانية المعلن عنها جرى تسجيل حالتي شفاء.

وسبق أنّ "الإدارة الذاتية" عن تسجيل 4 حالات جديدة بفايروس كورونا توزعت 3 إصابات في مدينة القامشلي، وإصابة واحدة في محافظة الحسكة شمال شرق البلاد، قبل ثلاثة أيام.

ونقلت وسائل إعلام مقرّبة من "قسد" وقائع مؤتمر صحفي عقده "هيئة الصحة" التابعة للإدارة الذاتية حول نتائج اختبارات حالات "كورونا" مشتبه بها جرى التأكد من إصابتها، تبعه اتخاذ عدة قرارات بشأن الوقاية من الفايروس.

كما وسبق أن سجّلت "الإدارة الذاتية" في نيسان أبريل/ الماضي عن تسجيل إصابتين هي الإعلان الأول، فيما كشفت لاحقاً عن شفاء واحدة ووفاة الثانية وقالت مصادر حينها إنها تعود لرجل في محافظة الحسكة، ويبلغ من العمر 65 عاماً.

يذكر أن هيئة الصحة التابعة لـ "قسد"، حملت نظام الأسد المسؤولية عن حدوث أي إصابات بفيروس كورونا بمناطق سيطرتها شمال شرق سوريا بسبب استهتاره، وعدم التزامه بقواعد وإجراءات الوقاية، واستمراره في إرسال المسافرين وإدخالهم إلى مناطق سيطرتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة