الإرهاب يضرب مجدداً ... سبعة شهداء بانفجار مفخخة برأس العين

26.أيلول.2020
صورة من موقع المجزرة
صورة من موقع المجزرة

استشهد سبعة مدنيين بينهم أطفال كحصيلة أولية اليوم السبت، بانفجار سيارة مفخخة في مدينة رأس العين بمناطق "نبع السلام" شرقي سوريا، في ظل استمرار محاولات "قسد" وحلفائها لزعزعة الأمن في المناطق التي اندحرت منها.

وقال نشطاء إن سيارة مفخخة انفجرت بالقرب من مكب للخردة في مدينة رأس العين، خلفت عدد من الشهداء والجرحى، حيث تقول المعلومات الأولية إن سبعة مدنيين بينهم طفلين تم توثيقهم حتى لحظة كتابة التقرير.

وقبل يومين، استشهد أربعة مدنيين منهم طفلان، وأصيب 13 آخرين، جراء تفجيرين استهدفا بلدة تل حلف شمال الحسكة، كان عبارة عن دراجة نارية استهدفت محل تجاري نتج عنها إصابة مدنيين اثنين أحدهما صاحب صيدلية من أهالي البلدة ويدعى " حسين يوسف الشواخ".

والجدير بالذكر أن مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي شهدت قبل أيام ثلاثة انفجارات إرهابية متتالية، الأمر الذي نتج عنه استشهاد وجرح عدد من المدنيين، وذكرت مصادر محلية أنّ التفجيرات وقعت في مناطق مكتظة بالمدنيين.

وتتجه أصابع الاتهام لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، والتي تواصل إرسال الموت عبر المفخخات والعبوات الناسفة التي تستهدف بغالبيتها المدنيين العزل، في محاولة لخلق حالة من الفوضى وفقدان الأمن في المناطق المحررة، وخاصة تلك الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني السوري في مناطق درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة